الأخبارسلايدرسياسة

فرنسا تمد حفتر بمساعدة عسكرية سرية لقتاله في درنة

القائد لمليشيات وعصابات مسلحة في ليبيا خليفة حفتر 

حصل القائد للجيش الليبي الغير معترف به داخليا والقائد لمليشيات وعصابات مسلحة في ليبيا خليفة حفتر على مساعدة عسكرية سرية من فرنسا تساعده في السيطرة على مدرينة درنة والتي يحاصرها منذ أكثر من عام، وفقا لتقرير موقع “أفريكا إنتيليجانس”.

وقال الموقع، إن المساعدة عبارة عن طائرة استطلاع تشغلها شركة CAE للطيران، التي تعمل أيضا لصالح جهاز المخابرات الخارجية الفرنسي، لافتا إلى أنها تستقر في قاعدة الخديم العسكرية الجوية إلى جانب طائرة Air Tractor للهجمات الأرضية التي تشغلها القوات الخاصة الإماراتية.

ونفذت الطائرة من هذه القاعدة الجوية عدة جولات استطلاعية فوق درنة، أبرزها في 16 مايو 2018، وهو اليوم الذي اشتد فيه القتال عقب وصول قوات حفتر إلى الضواحي الجنوبية للمدينة.

كما نفذت أيضا عدة جولات أكثر سرية في منطقة فزان جنوبي ليبيا، حيث تلعب دورا محوريا على هاتين الجبهتين، بما تقوم به من جمع للمعلومات الاستخباراتية، وربما في بعض الأحيان تحديد الأهداف المحتملة.

والطائرة مزودة بكاميرا نهارية وأخرى ليلية، ونطاق كامل من ترددات UFH وVHFوGSM، ومعدات اعتراض الاتصالات بالأقمار الاصطناعية ومعدات تحديد الموقع الجغرافي.

وبحسب التقرير، تظهر هذه المساعدة، أن فرنسا قررت بوضوح مواصلة دعم حفتر في المنطقة الشرقية، كل ذلك يتم في الوقت الذي يحاول فيه الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون لعب دور الوسيط المحايد بتوجيه الدعوة لجميع أطراف الصراع في ليبيا للحضور إلى باريس في 29 من مايو/أيار 2018، لمحاولة الوصول إلى استراتيجية للخروج من الأزمة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى