الأخبارسلايدرسياسة

غزة.. القطاع السياحي يخسر 25 مليون دولار جراء العدوان الأخير

قالت الهيئة الفلسطينية للمطاعم والفنادق والخدمات السياحية، إن القطاع السياحي تكبّد خسائر أولية تقدر بـ25 مليون دولار، جرّاء العدوان الإسرائيلي الذي استمر 11 يوما على قطاع غزة.

وأوضحت الهيئة (غير حكومية)، في بيان وصل الأناضول أن الخسائر تكبّدها القطاع السياحي بشكل مباشر وغير مباشر.. 50 منشأة تضررت بشكل كلي وجزئي جرّاء القصف”.

وذكرت أن استمرار العدوان لمدة 11 يوما، تسبب بإغلاق “المنشآت السياحية بشكل كامل، الأمر الذي كبّدها خسائر”.

ويضم القطاع السياحي بغزة نحو 800 منشأة يعمل فيها 8 آلاف عامل، حيث يقدّر حجم الاستثمار في هذا القطاع بقيمة مليار دولار، وفق الهيئة.

ودعت الهيئة الحكومة الفلسطينية إلى ضرورة “تقديم مساعدات عاجلة لقطاع السياحة وتعويضه عن الأضرار التي لحقت به وإعادة إعمار منشأته المدمّرة”.

ومنذ 13 أبريل/ نيسان الماضي، تفجرت الأوضاع في الأراضي الفلسطينية جراء اعتداءات “وحشية” ترتكبها شرطة إسرائيل ومستوطنوها في المسجد الأقصى وحي “الشيخ جراح” بالقدس في محاولة لإخلاء 12 منزلا فلسطينيًا وتسليمها لمستوطنين.

وامتد العدوان الإسرائيلي إلى كافة الأراضي الفلسطينية والبلدات العربية بأراضي 48، والذي شمل قصفا جويا وبريا وبحريا على قطاع غزة، وأسفر عن 280 شهيدا، بينهم 69 طفلا، و40 سيدة، و17 مسنا، فيما أدى إلى أكثر من 8900 إصابة.

بينما قٌتل 13 إسرائيليا وأصيب مئات، خلال رد الفصائل الفلسطينية في قطاع غزة على العدوان بإطلاق صواريخ على إسرائيل، قبل أن يبدأ فجر الجمعة، وقف لإطلاق النار بين الجانبين بعد 11 يوما من العدوان على غزة.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى