الأخبارتقاريرسلايدر

غارات روسية في محيط مخيمات النازحين على الحدود مع تركيا

الأمة| شهدت المنطقة الحدودية بين تركيا وروسيا اليوم الثلاثاء غارات روسية تجددت هذا الشهر بعد توقف 5 أشهر.

وحلقت الطائرات الحربية الروسية في أجواء ريف إدلب الشمالي على مقربة من لواء اسكندرون في ولاية هطاي التركية، فوق مخيمات للنازحين مجاورة لمعسكرات لهيئة تحرير الشام.

وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان  إن المقاتلات الحربية شنت حوالي 17 غارة جوية، استهدفت خلالها منطقة الشيخ بحر ومحيطها ومحيط حربنوش وأطراف بلدة معرة مصرين شمال مدينة إدلب.

ولم ترد معلومات عن وقوع خسائر بشرية.

ورصد المرصد السوري صباح اليوم الثلاثاء، تحليقاً لطائرات حربية روسية في أجواء محافظة إدلب، وسط تنفيذها لأكثر من 5 غارات جوية على أماكن في أ بالقطاع الشمالي من الريف الإدلبي، ولم ترد معلومات حتى اللحظة عن الخسائر البشرية، حيث تواصل الطائرات تحليقها في أجواء المنطقة.

وسبق أن نفذ الطيران الحربي الروسي في الثالث من الشهر الجاري غارات جوية روسية استهدفت مناطق في بنش بريف إدلب وتسبب بسقوط ضحايا، كما شهد يوم 14 يوليو الماضي، أكثر من 12 غارة للطيران الروسي على بلدات وقرى ريف إدلب الجنوبي.

ويخشى مراقبون من أن تكون الغارات الروسية مقدمة لانهيار هدنة موسكو التي تم التوصل إليها في 5 مارس الماضي بين الرئيسان رجب أردوغان وفلاديمير بوتين.

  • القوات الإيرانية تتواجد في 125 موقعًا في سوريا

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى