الأخبارسلايدرسياسة

“علماء الأمة”: نذير شؤم على من قام به وليس في صالح أي سلطة “بيان”

اعتقال الشيخ سلمان العودة وعائض القرني
اعتقال الشيخ سلمان العودة وعائض القرني

أصدرت رابطة علماء أهل السنة بيانا أدانت فيه قيام السلطة السعودية باعتقال العلماء وعلى رأسهم الشيخ عائض القرني والشيخ سلمان العودة مطالبين السلطة بالإفراج عنهم  عنهم.

وأكد البيان الذى أطلعت “الأمة”، على نسخة منه، اليوم الإثنين، أن اعتقال العلماء بدون وجه حق نذير شؤم على من اعتقلهم ولم يصب في صالح أى سلطة

 

نص البيان:

بيان علماء الأمة بشأن اعتقال علماء في بلاد الحرمين

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وآله وصحبه ومن والاه وبعد،،

فقد قامت السلطات في المملكة العربية السعودية باعتقال عدد من العلماء المعروفين ومن أبرزهم: د. سلمان العودة، ود. عوض القرني، ود. علي العمري، وهم من خيرة علماء المملكة.

ولا نعرف سببا لاعتقالهم، بل إن منشوراتهم في صفحاتهم عبر وسائل التواصل الاجتماعي كانت تدعو للوحدة ورأب الصدع، وتحقيق الأمن لدول الخليج العربي جميعا، وهو أساس في ديننا الحنيف.

كما سبق واعتقل عدد من أفاضل أهل العلم والذين أمضوا فترات طويلة في الاعتقال  وليس لهم ذنب إلا الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر.

ونحن إذ نرفض هذا الإجراء وتراه مخالفا للشريعة الإسلامية والقوانين الدولية، فإنها تؤكد على ما يلي:

أولا: العلماء هم ورثة الأنبياء، ومنارات الهدى، وأَمَنةُ الأمة، رفع الله منزلتهم، وأعلى في العالمين ذكرهم، ولا يجوز التعامل معهم إلا بالتوقير والتقدير والاحترام، والاعتداء عليهم بغير حق هو اعتداء على ميراث الأنبياء، وإطفاء لمشاعل النور التي تضيء للأجيال طريقها في وقت تحتاج هذه الأجيال بشدة لمن يأخذ بيدها للنجاة لا سيما في هذا العصر.

ثانيا: اعتقال العلماء بغير حق هو نذير شؤم على من قام به، وهو ليس في صالح أي سلطة، بل هو مؤذن بفساد كبير وشر مستطير، واضطرابات مختلفة، ما أغنى بلاد الحرمين والمنطقة كلها عنها.

ثالثا: نطالب السلطات السعودية بالإفراج الفوري عن كل العلماء الأجلاء، وألا يمسوهم بسوء، فإن الله تعالى قد توعد من عادى أولياءه (من عادى لي ولياً فقد آذنته بالحرب) فمن يقدر على حرب الله؟!، و المنطقة لا تحتمل أكثر مما هي فيه، ونرجو الله أن يلطف بالبلاد والعباد في الأيام القادمة.

رابعًا: نطلب من علماء الأمة بهيئاتهم ومؤسساتهم وأشخاصهم، أن يتضامنوا مع العلماء المعتقلين ويطالبوا بالإفراج الفوري عنهم.

اللهم هيئ لأمتنا أهل حكمة وعقل، وأمر رشد يعز فيه أولياؤك، ويذل فيه أعداؤك، وترفع فيه راية الحق، وتنكس فيه رابات الباطل، والله يقول الحق وهو يهدي السبيل،،

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى