تقاريرسلايدر

عقارات تركيا تجذب أموال العرب.. العراقيون والسعوديون بالمقدمة


بات العرب عنصرًا اساسًا بالسوق العقاري التركي، وذلك منذ توجههم إلى الاستثمار في السوق العقاري التركي في عام 2012، عقب إقرار قانون جعل شراء الأجانب للعقارات في تركيا أسهل من أي وقت سابق وأزال الكثير من القيود، ليعجل ذلك من تدفق الاستثمارات من منطقة الشرق الأوسط، إذ تم تعديل القانون بالغاء حكم المعاملة بالمثل، والذي بموجبه كان يسمح للأتراك فقط التملك وشراء العقارات في تركيا.

وتواصل الاستثمارات العربية في القطاع الزيادة بشكل متسارع، وذلك بعد أصبح في إمكان المشترين الاجانب أيضا شراء المزيد من العقارات التي كانت سابقا 2.5 هكتار فقط، وأصبحت الآن 60 هكتار، وبعيدا عن المميزات العديدة للعقارات التركية، نجد أن الإقبال الكبير جاء بسبب تميز السوق العقاري التركي بارتفاع العائد على الاستثمار فيه إلى نحو 20% في المتوسط سنويا.

وكشف تقرير صدر اليوم عن هيئة الإحصاء التركية، ونقلته وكالة أنباء “الأناضول” انتعش سوق العقارات في تركيا مع إقبال الأجانب، وخاصة العرب على شراء المنازل في المدن التركية، والذي ازداد عقب إعفاء الأجانب من ضريبة القيمة المضافة عند شراء المنازل.

وأوضح التقرير أن عدد المنازل التي اشتراها أجانب في تركيا وصل بين يناير 2013 ويونيو 2017 إلى 81 ألف و754 منزلا، أي أنه تم بيع ما متوسطه 50 منزلا يوميا لأجانب خلال تلك الفترة.

وازداد إقبال الأجانب على شراء العقارات في تركيا، بعد القرار الذي صدر في إبريل الماضي بإعفاء الأجانب من دفع ضريبة القيمة المضافة لدى شرائهم منازل في تركيا. وأظهرت إحصاءات الهيئة أن شراء الأجانب للمنازل في تركيا في الفترة من إبريل وحتى يونيو 2017، زاد بنسبة 18.6% مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي، ليصل عدد المنازل المباعة لأجانب في تركيا في تلك الفترة إلى 9 آلاف و595 منزلا.

وتصدر العرب قائمة الأجانب الذين يحرصون على اقتناء منازل في تركيا، فمنذ بدأت الهيئة في تصنيف المشترون الأجانب للمنازل في تركيا وفقا لجنسياتهم بداية من 2015، وحتى يونيو 2017، تصدر العراقيون القائمة تلاهم السعوديون فالكويتيون.

ووصل عدد المنازل التي اشتراها عراقيون في تركيا في تلك الفترة إلى 8 آلاف و909 منازل، وعدد المنازل التي اشتراها سعوديون 6 آلاف و107 منازل، واشترى الكويتيون 4 آلاف و672 منزلا في تلك الفترة.

وبين الأوروبيين تصدر الروس قائمة مشتري المنازل في تركيا، حيث اقتنوا 3 آلاف و860 منزلا في تلك الفترة، تلاهم البريطانيون الذين اشتروا ألفين و204 منازل، وفي المركز الثالث حل الألمان الذين اشتروا ألف و884 منزلا في تلك الفترة.

وتصدرت إسطنبول المدن التركية التي يفضل الأجانب شراء منازل فيها، حيث بلغ عدد المنازل التي اشتراها أجانب في المدينة في الفترة بين يناير/ كانون ثاني 2013 ويونيو من العام الجاري، 24 ألف و813 منزلا، وهو ما يمثل 30% من مجمل المنازل التي اشتراها أجانب في تركيا في تلك الفترة.

وجاءت مدينة أنطاليا جنوبي تركيا في المركز الثاني، حيث بلغت عدد المنازل المباعة فيها للأجانب في تلك الفترة 24 ألف و605 منازل، تلتها بورصة بــ 4 آلاف و850 منزلا.

وقال رئيس اتحاد سماسرة العقارات في تركيا علي تايلان، للأناضول، إن الأجانب بدؤوا يهتمون بشراء منازل في مدن تركية أخرى مثل صقاريا، و طرابزون على البحر الأسود.

وأشار تايلان أن العرب لا يشترون المنازل في تركيا من أجل السكن فقط، وإنما يشترون من أجل الاستثمار أيضا.

وتوقع تايلان ارتفاع الإقبال على شراء المنازل في تركيا، سواء من المواطنين الأتراك أو الأجانب خلال الأشهر المتبقية من العام الجاري.

ويظهر الجدول التالي عدد المنازل التي اشتراها أجانب في تركيا خلال السنوات الأربع ونصف الماضية:

لماذا يفضل العرب عقارات تركيا؟

يرجع السبب الرئيس في تفضيل العرب تركيا هو التقارب الجغرافي، والسبب الثاني هو كون تركيا دولة يدين غالبية سكانها بالإسلام مثل الدول العربية وأنها تحمل المبادئ الثقافية ذاتها. أما السبب الأخير فهو أن تركيا تتمتع بطبيعة ساحرة ومعالم سياحيّة مثل أوروبا على الأقل إلى جانب أن جوها نظيف ولطيف.

أفضل الأماكن لشراء العقارات التركية

وفق ما نشر موقع ترك برس تعد إسطنبول قلب تركيا من جميع النواحي. وإسطنبول هي الاختيار الأول دائمًا لكل عربي أو أجنبي يرغب في الاستثمار أو العيش في تركيا مثل كل مواطن تركي. وتعتبر كل من مناطق “كارتال” و”مالتبه” و”بيليك دوزو” المناطق المثالية للاستثمار في العقارات في إسطنبول.

وتأتي كل من مدينتي بورصا وأنطاليا على رأس المدن الأكثر تفضيلا بعد إسطنبول في موضوع العقارات. حيث يتصدران قائمة المدن التي يفضلها العرب بسبب طبيعتهما الجماليّة والتطورات السريعة. كما تحظى مدن مثل “يالوفا” و”طرابزون” و”وان” و”مرسين” و”أضنه” و”إزمير و”باليكسير” باهتمام كبير من قبل المستثمرين الأجانب إلى جانب المدن الكبيرة في تركيا. إلا أن الخبراء يلفتون في الوقت نفسه إلى أن مدن تركيا كافة تعد مناطق جذب للمستثمرين.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى