الأخبارسلايدرسياسة

عطل فني ينهي عمل أحدث مدمرة بريطانية في الخليج

أنهت أحدث مدمرة تابعة للقوات الملكية البحرية “دياموند”، التي انضمت إلى البحرية الملكية في عام 2011، مهمتها في الخليج العربي بسبب عطل فني عجز البحارة عن إصلاحة.

وكان السبب في الانهاء المفاجئ ل “عملية دعم الحلفاء” مشاكل في المدمرة، يمكن إصلاحها فقط في حوض بناء السفن، وفقا لصحيفة “تايمز”.

وذكرت الصحيفة أن المدمرة من نوع 45 HMS Diamond، بقيمة 1 مليار جنيه استرليني، فيها مشاكل بالمروحة التي لا يمكن إصلاحها في البحر، على الرغم من جهود البحارة

ومن المفترض أن السفينة الحربية ستعود إلى ميناء التسجيل في غضون عشرة أيام.

وترك هذا الحادث البحرية البريطانية دون مدمرات من نوع 45، لأن السفن الخمس المتبقية من هذا المشروع هي في بورتسموث يجرى لها إصلاحات مخططا لها، بسبب مشاكل بالمحركات التي لا تعمل بشكل جيد في المناخات الحارة.

جدير بالذكر أنه في فبراير من هذا العام شاركت المدمرة الصاروخية “دياموند” في مناورات الناتو في البحر الأسود. وخلال المناورات، قامت السفينة بدور رئيسي —حماية الأسطول الأوكراني الحلفاء من الصواريخ والغارات الجوية. وقد تم تجهيز السفينة بنظام دفاع جوي معقد ومكلف. وهي مزودة بنظام الدفاع الجوي ” Sea Viper” يصل مداها إلى 70 ميلا، ومدفعية وأنابيب طوربيدات. ويتسع متن السفينة ل 60 شخصا من مشاة البحرية البريطانية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى