الأخبارسلايدرسياسة

قيادات بـ«الجماعة الإسلامية» تعلن تأييدها للتقارب المصري التركي

عبر بيان باللغتين العربية والإنجليزية..

 

أبدت شخصيات معارضة مصرية في الخارج تنتمي لـ«لجماعة الإسلامية» دعمها للتقارب المصري التركي معتبرة  أن هذا التقارب أنما يصب في مصلحة الأمة العربية والإسلامية

أبدي الموقعون علي بيان بهذا المعني دعمهم  لتصريح رئيس هيئة الحكماء السابق بحزب البناء والتنمية المهندس أسامة حافظ والذي أبدى فيه ترحيبه بالتقارب المصري التركي الأخير، واعتقاده بأن هذا التقارب إنما هو لمصلحة الأمة الإسلامية،

وتمني الموقعون علي البيان أن تصب هذه الخطوة في مصلحة المنطقة العربية والإسلامية وتساهم في حصار مشكلاتها المتفاقمة ونزاعاتها المتفجرة، آملين  أن يكون مثل هذا التقارب دافعا لرفع المظالم وإعلاء قيم العدل واحترام حقوق الإنسان والافراج عن المعتقلين وعلى رأسهم النساء المعتقلات والبعد التام عن ممارسات الإقصاء والتهميش والتمييز ضد أي طائفة من طوائف هذه البلاد،

وشدد البيان علي ضررة الا تقتصر هذه التفاهمات علي الأنظمة والحكومات والمصالح بينهما بل أن تمتد لتسود روح التسامح بين أبناء البلد الواحد، فهذا لا شك أنه أولى وأقرب

وكان المهندس أسامة حافظ قد أكد في عدد من التدوينات له علي الصفحة الرسمية له علي شبكة التواصل الاجتماعي “فيس بوك ” دعمه لهذا التقارب بين مصر وتركيا والذي يصب في صالح الأمة الإسلامية

والموقعون علي البيان هم

د. طارق الزمر

رئيس حزب البناء والتنمية سابقا

محمد شوقي الإسلامبولي

عضو الهيئة العليا بالحزب سابقا

عامر عبد الرحيم

عضو البرلمان المصري والهيئة العليا للحزب سابقا

إسلام الغمري

عضو الهيئة العليا للحزب سابقا

أشرف توفيق

عضو الهيئة العليا للحزب سابقا

خالد الشريف

المستشار الإعلامي للحزب سابقا

أحمد حسني

أمين الحزب بـ 6 أكتوبر سابقا

البيان باللغه الانجليزيه We, the undersigned, do appreciate the statement of the former head of the Wise Men of the Building and Development Party in Egypt, Engineer Osama Hafez, in which he welcomed the recent Egyptian-Turkish rapprochement, and his belief that this rapprochement is in the interest of the Islamic nation, and on our part, we hope that this step will serve the interest of the Arab and Islamic region and contribute to siege its aggravated problems and explosive conflicts. We do also aim that such a rapprochement will be a motive for lifting grievances, upholding the values of justice, respecting human rights, releasing detainees, especially detained women, and totally giving up the practices of exclusion, marginalization, and discrimination against any of the sects of these countries. Finally, we encourage that these understandings will not be limited to regimes, governments and interests between them, but rather that the spirit of tolerance prevails among the people of the same country, as this -with no doubt- is better and closer.

May God grants success for all.

Dr. Tarek Al-Zomor

Former head of the Building and Development Party

Muhammad Shawqi Islambouli

Former member of the Building and Development party’s supreme body

Amer Abdel Rahim

Former member of the Egyptian parliament and the Building and Development party’s supreme body

Islam Al-Ghamri

Former member of the Building and Development party’s supreme body

Ashraf Tawfiq

Former member of the Building and Development party’s supreme body

Khaled al-Sharif

Former media advisor to the Building and Development party

Ahmed Hosny

Former Secretary of the Building and Development party in “6 October” district

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى