آراءأقلام حرة

عبد المنعم إسماعيل يكتب: يهود إيران مكر لا ينتهي

عبد المنعم إسماعيل
Latest posts by عبد المنعم إسماعيل (see all)

معظم شياطين الأرض يخططون لحروب المستقبل من خلال الصراع في الواقع وهذا نتيجة استيعابهم لدروس التاريخ وتحديات الواقع والمستقبل.

 

الشيطان الصهيوني:

 

شيطان لا يحمل ذاكرة مثقوبة حتى ينسى هزائم بني يهود على أيدي المسلمين.

 

ولا يغفل المنهج الذي ربى القادة الفاتحين الذين أزالوا بنيان الجاهلية الصهيونية المتجذرة في بنيان المجتمعات الجاهلة حول الأرض.

 

هذا الشيطان اللعين يدرك عمق التربية العقدية وأثرها على القلوب ومآل هذه التربية في الواقع النفسي والعقلي والقلبي ومن ثم تظهر نتائجها في الواقع الجغرافي على الأرض.

 

يهتم هذا المارد الخبيث بقراءة مستقبل الصراع مع أهل الإسلام فيسعى ماكراً إلى:-

 

تدمير العقل المتلقي لنصوص هذا الدين.

 

تحريف معايير الفهم حتى ينبت مشوهاً ومبتوراً .

 

هدم القدوات لتحريف البنية النفسية عند الأجيال ومن ثم تكون قابلة لتغيير معالم الحق فيها بلا معوقات.

 

يعمل هذا العدو الطريد المريد على استثمار مساحة الفراغ داخل العقول والقلوب ليتمكن من احتلالها والعمل من خلالها على استقبال المفاهيم السلبية والتكيف وإنشاء كياناً جاهلياً يحمل إسماً إسلامياً ويعيش مفردات الجاهلية في بعض أحواله أو غالبها ومن ثم يتمدد المشروع الصهيوني على الأرض بحجم سيطرة المفاهيم المنحرفة على قلوب المسلمين عوام أو دعاة وتكون المصيبة عامة إذا حدث الذي مر من مكر مع القيادات التي ظاهرها إسلامي وهي تعاقر العلمانية منهج وسلوك وأخلاق في الواقع أو تبكي على الأقصى وهي مرتدية العباءة الخمينية الشيطانية المجوسية ولا أدري ماذا ينفع تحرير الأقصى إذا حرره مجوس إيران من أسر أولاد عمهم بني صهيون ليكون في حراسة بني مجوس الخمينية الشيطانية المنحرفة .

 

الشيطان الخميني الصفوي الشيعي

 

شيطان يحمل حقد يهود ومكر بني صليب وخبث بني مجوس لا ينسى هزيمته في القادسية ومن ثم يكره الصحابة رضي الله عنهم يستوعب معارك التاريخ في رأسه يعرف أهمية العراق للأمة حيث أنها جمجمة العرب ويعلم العقل المصري عقل لا يقبل دجل الخمينية الصفوية بشكلها الفاطمي زوراً وبهتاناً.

 

الخمينية تعمل برؤية عميقة خبيثة لتفريغ الخليج العربي من السنة سواء عرب أو عجم ولذا تستثمر عقول شيعة الخليج على صناعة الخلاف والنزاع بين شعوب السنة عامة والخليج ومصر خاصة كما قال الأستاذ صفوت بركات بأن العقل الإيراني لم ينس حراسة المصريين للجبهة العراقية الداخلية حال حرب الثمانية أعوام من القرن الماضي.

 

الإعلام الخميني إعلام ماكر يتلاعب بعواطف المسلمين الغير مدركين لمكر بني سبأ الخمينين ولذا أسسوا خبثاً منهم دار التقريب بين السنة والشيعة وهي في حقيقتها دار التخريب لعقول المسلمين

 

رفعوا راية القدس وما هي إلا إرادة التمكين للرجس الصفوي الخميني في عقول أغبياء الأمة الذين يعيشون بلا منهج أو وعي أ فكر

 

شياطين الأرض:

 

يتحركون من خلال خطة عقدية ورؤية اقتصادية اجتماعية إعلامية تعيش الواقع وتخطط للمستقبل ولا تنسى التاريخ.

 

تعمل شياطين الخمينية الشيطانية والصهيونية على كل المحاور لا تترك محورا” يحقق لها تمددا” على الأرض إلا واستثمرته استثمارا” عجيبا” فصنعت النصيرية ودعمتها ثم أسست داعش ومكنتها ثم زعمت أنها تحاربها لتحتل بلاد المسلمين في العراق عامة وبلاد السنة خاصة الموصل وديالى والانبار والفلوجة وصلاح الدين وبغداد .

 

هل يستطيع مجوس الخمينية في الكويت تحريك خلاياهم لصناعة مثل ما صنعوه في العراق عن طريق أكذوبة المواطنة والتوطين لتفريغ بلاد الكويت من السنة تمهيدا” لابتلاع هدف الخمينية القريب؟

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى