الأخبارسياسة

عبد الماجد : “رابعة ” الخط الفاصل بين “الإنسانية” وبين “الحيوانية”

أكد المهندس عاصم عبالماجد عضو مجلس شوري الجماعة الإسلامية في مصر أن مأساة فض اعتصام رابعة العدوية هي الخط الفاصل بين “الإنسانية” وبين “الحيوانية”

وقال عبدالماجد في تدوينة له علي شبكة التواصل الاجتماعي “فيس بوك ” رغم أنني متوقف عن الكتابة خلال شهر رمضان إلا أنني لا أستطيع أن أمتنع عن الحديث في موضوع رابعةلاسيما أن قيادات  حزب النور وجدوا المسلسل الكاذب فرصة لتوحيه السهام للمظلومين فيقولون قتلهم من أخرجهم.

خاطب عبد الماجد في معرض تعليقه علي الضجة المثارة حاليا في مسلسل الاختيار “2”مخاطبا قيادات النور :أيتها الكائنات المستقذرة أقسى وأقصى ما يقال للإخوان قراركم بالاعتصام كان خطأ..

واستطرد عضو مجلس شوري الجماعة الإسلامية الذي واحدا من أبرز من صعدوا منصة رابعة خلال الاعتصام قائلا :أما من قتلهم بدم بارد وحرق جثثهم وحرق الجرحى وحرق المسجد فأقل ما يقال فيه إنه فاجر دنيء منحط همجي قاتل سفاح مجرم.

وأضاف مخاطبا قيادات النور :انتم لأنكم من الرجس النجس تركتم السفاح يوم تزويره التاريخ وشتمتم الإخوان!!

ألا توفقون لتوبة أبدامتسائلا :ما قول متابعينا الكرام أن نجعل جزءا من حوار الرابعة عصرا في الغد عن رابعة!!

 

 

 

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى