الأخبارسياسة

عبدالماجد: لهذاالسبب لن تستطيع الحركات الإسلامية الاستفادة من حركة طالبان

أكد المهندس عاصم عبدالماجد عضو مجلس شوري الجماعة الإسلامية أن ن أكبر عوامل نجاح طالبان أنها عرفت أولا أن الحكم يعني القوة فالقوة هي دعامة العمل السياسي الذي غايته تمكين الدين وعرفت ثانيا متى تستعمل القوة ومتى تستعمل اللين؟.

وأشار عبدالماجد في سلسلة تغريدات له علي شبكة التواصل الاجتماعي “فيس بوك ” إلي أن الدرس المستفاد هو أن من لا قوة له محظور عليه التطلع للحكم وليكتف بطاعات أخرى تناسب طبيعته وطبيعة بلده وشعبه.

واستبعد لهجة صارمة عدم استفادة  الحركات الإسلامية من تجربة طالبان ولا أن تطور نفسها فهي وصلت لمرحلة الجمود لكن المتوقع نشوء أجيال جديدة ترفض نماذج هذه الحركات وتحاول محاكاة نموذج طالبان خصوصا أن المعادلة الصعبة هي كيف تستلهم نموذج طالبان دون أن تقع في فخ التقليد الأعمى فما صلح لهم قد لا يصلح لغيرهم.

وعرج عبدالماجد علي تصريحات رجل الأعمال المصري المقرب من الكنيسة الأرثوذكسية  نجيب ساويرس يعرض استضافة الأفغان المتعاونين مع المحتل في مصر علي نفقته الشخصية واصفا هذه التصريحات بأنها محاولة كنسية رخيصة للزج بمصر في مواجهة مباشرة مع طالبان وهي  تعكس حجم الألم الذي سببه فتح كابل للصليبيين

 

 

 

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى