الأخبارسلايدرسياسة

عبدالماجد للإخوان : هل تستطيعون إدانة مبايعة الهضيبي لمبارك؟

 

عاصم عبدالماجد
عاصم عبدالماجد

 

دعا المهندس عاصم عبدا لماجد عضو مجلس شوري الجماعة الإسلامية جماعة الإخوان المسلمين إلي الإقرار بخطأ المستشار مأمون الهضيبي عندما بايع مبارك عام 1987داخل مجلس الشعب حال وصول الجماعة ليقين بهذه الواقعة

وقال عبدالماجد في تدوينة له علي شبكة التواصل الاجتماعي “فيس بوك ” موجها حديثه للإخوان :كذبونني بشدة عندما أقول إن مأمون الهضيبي بايع هو والإخوان في مجلس الشعب حسني مبارك عام 1987فهل إذا تأكدتم من هذه الواقعة تقرون أنكم كنتم على خطأ كبير!!!أم أن العصبية الجاهلية ستأخذكم وستبررون للجماعة خطيئتها؟!

وحث قيادة الجماعة علي توجيه تساؤلات الي  أعضاء مجلس الشعب وقتها من الإخوان..اوعلي رأسهم  المهندس محي عيسى (كتب ذلك في مذكراته)وكل نواب الإخوان في البرلمان حين ذاك وقيادة الجماعة .

وتساءل عبدالماجد :لكن ما مناسبة هذا الكلام الآن والحرب مستعرة والقوم في محنة؟!سؤال وجيه..لكن الحرب وضعت أوزارها والقوم لا يحركون ساكنا..فالحرب انتهت .. قلتها لهم من عامين تقريبا. وقلت لهم فاز بالحرب الطرف الذي استعد لها. فغضبوا!!

واقر عبدالماجد بأن جماعة الإخوان في محنة وصجيح أيضا أن التيار الإسلامي كله في محنة..وأن مصر كلها في محنة..وأن المنطقة كلها في محنة..وأنهم هم سبب هذه المحنة!!!!!!فأنا أتكلم مع رفاق المحنة من داخل المحنة!!!!

وعاد لمخاطبة الإخوان قائلا :أقول لهم لكي نخرج جميعا من هذه المحنة لا بد أن تتغيروا تغيرا حقيقيا.. اضربوا بفأس التفتيش في الجذور ابحثوا في الأساس الذي أرساه الشيخ البنا رحمه الله وفتشوا عن الخلل بدءا من ذاك اليوم البعيد عام 1928 إلى يومنا هذا.

ودعا الجماعة الي عدم تقديس  غير المقدس. وعدم التغاطئ  أي خطأ مشددا علي انه يوجه هذا النصح أقول  لهم ولنفسي قبلهم وللجماعة الإسلامية وحزب البناء والتنمية وغيرهم.

وخلص عبدالماجد في نهاية تدوينته الي القول : لا نبحث عن نجاة شخصية لنا أو لجماعتنا مستدركا  بعض السفاء يؤكد منذ أكثر من عامين أنني عقدت صفقة مع العسكر وأنني سأظهر قريبا في مصر. وهذه من أكبر خطاياهم وهي استحلال سب وشتم ولعن من يخالفهم والافتراء عليه لأنهم يرون أخوة الإيمان تجمع الإخوان بالإخوان فقط) بل نبحث عن نجاة وفرج ونصر للأمة.

 

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى