الأخبارسلايدرسياسة

عبدالشافي لأردوغان : التطبيع مع قوي الاستبداد والإجرام سيبدد نجاحات السنوات العشر الأخيرة

انتقد الدكتور عصام عبدالشافي استاذ العلاقات الدولية في جامعة سكاريا الدولية محاولات تركيا التقارب مع عددمن الأنظمة الفاسدة والمستبدة في المنطقة دون جني مصالح كبيرة للدولة تركيا معتبرة أن هذا النهج يبدد نجاحات وأوراق قوة حقتتها انقرة خلال السنوات العشر الأخيرة

وقال عبدالشافي في سلسلة تغريدات له علي توتير :أن أحد أهم أوراق القوة التي قامت تركيا ببنائها في السنوات العشر الأخيرة، هو القوة الناعمة، من خلال مواقفها المتوافقة مع آمال ورغبات الشعوب العربية والإسلامية، الساعة للحرية والعدالة والكرامة الإنسانية ومن خلال احتضانها للملايين من أبناء هذه الشعوب

مضي عبدالشافي للقول :هذا الرصيد القوى الذي تم بناؤه في عشر سنوات يتم استنزافه بل وتدميره في شهور قليلة عبر مواقف سلبية تجاه النظم الفاسدة والمستبدة في المنطقة العربية وخاصة في مصر والسعودية مستدركا :وللأسف الشديد بلا مقابل حقيقي، يمكن أن نقول أنه مصالح تحصل عليها تركيا دعم المجرمين لا يحقق مصالح بل يجعلهم أشد إجراماً وأكثر إفساداً حتى على حساب مصالح تركيا

وأضاف استاذ العلاقات الدولية بجامعة سكاريا التركية :الاستثمار الحقيقي في الشعوب، قولاً وفعلاً لمن يُجيد الاستثمار الحقيقي والفعال نظم الفساد والاستبداد لن تبقى

والتطبيع معها اعتراف بفسادها واستبدادها الأمر يحتاج ضبط البوصلة قبل أن يتم تدمير ما تم بناؤه في السنوات الماضية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى