الأخبارسلايدرسياسة

صحيفة : إسرائيل حققت مكاسب تكتيكية لكن حماس هي المنتصر الإستراتيجي

 ذكرت صحيفة “تايمز أوف إسرائيل” (Times of Israel) إن هناك بونا شاسعا بين الطريقة التي تحاول إسرائيل من خلالها تسويق عملياتها العسكرية ضد قطاع غزة، والطريقة التي نجحت بها حركة المقاومة الإسلامية (حماس) في تقديم حربها ضد إسرائيل للجمهور الفلسطيني والعربي.

وذكرت في مقال لمحللها لشؤون الشرق الأوسط، آفي إساكروف، أنه في الوقت الذي تسعى فيه إسرائيل لتحقيق انتصارات تكتيكية مثل قصف شبكة الأنفاق التابعة لحماس بقطاع غزة، وتدمير الأبراج الشاهقة واستهداف مخازن الأسلحة وقاذفات الصواريخ، فإن حماس تحقق انتصارا إستراتيجيا وأسبقية في الوسط الفلسطيني والعربي وحتى الإسرائيلي.

 إنجاز غير مسبوق

وتقول الصحيفة إنه بغض النظر عن وابل النيران المتواصل الذي ما فتئت حماس تمطر به العمق الإسرائيلي، فإن الحركة تمكنت من تحقيق إنجاز غير مسبوق خلال اليومين الماضيين، حيث استطاعت حشد تعاطف آلاف المتظاهرين الفلسطينيين في الضفة الغربية.

وقد ظلت الضفة بعيدة عن التصعيد الحالي حتى اليومين الأخيرين، ولم يخرج للتظاهر سوى عدد قليل من الناس، لكن ذلك تغير يوم الجمعة، حيث اندلعت احتجاجات وأعمال شغب على نطاق لم تشهده الضفة منذ سنوات، قتل خلالها 10 فلسطينيين.

كما أدى التعاطف مع حماس إلى إطلاق طفيف لصواريخ من لبنان وسوريا نحو إسرائيل، والأهم من ذلك كله، والكلام للصحيفة، أن حماس استطاعت جذب فلسطينيي 1948 إلى معركتها، حيث تشير أعمال العنف الأخيرة إلى احتمال الانزلاق نحو حرب أهلية داخل إسرائيل الأمر الذي تنظر إليه الأوساط الفلسطينية على أنه إنجاز لحماس.

 استبعاد الحسم

وقالت الصحيفة إن رد إسرائيل العسكري على غزة بدأ يستنفد أهدافه، وإن الجيش الإسرائيلي قصف أهدافا عسكرية لا حصر لها، وحقق بعض النتائج المهمة. لكنه في المقابل يخلف ضحايا في صفوف المدنيين، كما حدث بمخيم الشاطئ للاجئين ساعات الفجر الأولى يوم أمس السبت، حين قتل القصف الإسرائيلي 10 أفراد من عائلة أبو حطب بينهم 8 أطفال، في غارة قالت مصادر عسكرية إسرائيلية لاحقًا إنها استهدفت اجتماعًا لكبار مسؤولي حماس.

واستبعد تحليل الصحيفة أن تتمكن إسرائيل من تحقيق نصر حاسم في هذه الجولة من الصراع مع حماس، ورأت أن استهداف منشأة عسكرية في غزة أو معمل لإنتاج الصواريخ أو مركز لقيادة المقاومة أو بعض القياديين بحماس لن يغير الواقع العام للصراع بين الطرفين.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى