الأمة الثقافية

“شموعُ الطريق”.. شعر: صالح أحمد كناعنة

الشعر العربي

 

حُـرٌّ أنا … والحـرُّ تصقلُ روحَ يَقظَـتِهِ المَـواجِـعْ

أسمو على آهي وتعلو بسمَتي نزفَ المَدامِعْ

ماضٍ إلى مَجدي وليسَ يَروعُني شَبَحُ المَصارِع

حُرٌّ… وتمنَحُ خُطوَتي هذا المدى بيضَ الصّنائِع

أسعى… تُعانِدُني الظروفُ، أظلُّ أهزَأُ بالمَوانِع

حربٌ على الطُّغيانِ صوتي صادِعٌ هزَّ المَسامِع

رغمَ الأسى والوَيلِ في قلبي ضِياءُ الحقِّ ناصِع

عَـرَّى رمادَ شـرورِهِم… لتعـودَ لي تلكَ المَـرابِـع

لا… لن يُكَبِّلَـني الظلامُ ونـورُ إيمانِيَ ســاطِـع

سأديرُ ظَهري للمَنافي عاشِقًا قُدسَ المَطالِع

وأُمِدُّ أَشـواقي صَفا نـورِ الكنائِسِ والجَـوامِـع

ذا شَـمعُنا الباقي يُنيرُ بِقلبِ خاشِـعَةٍ وخاشِـع

فَـأرى غَـدي نورًا يعـانِقُ خَطـوَ راجِـعَـةٍ وراجِـع

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى