الأخبارسلايدرسياسة

شكري لغندور : استهلكنا المياه الفائضة عن  قدرتكم الاستيعابية

 

سامح شكري

رد سامح شكري، وزير الخارجية، على اتهامات  نظيره السوداني الدكتور إبراهيم غندور حول قيام  مصر باستهلاك كميات من حصة بلاده فى النيل لسنوات مضت، موضحا أنها كانت كميات فائضة عن القدرة الاستيعابية لدولة السودان الشقيقة، فضلا عن أن هذا الفائض كان يشكل خطرا على السد العالي.

وأبدى «شكري» دهشته مما قاله نظيره السوداني ، من أن مصر منزعجة لأنها ستخسر تلك المياه عند اكتمال بناء سد النهضة، ولكونه سيمكن السودان من حصته بالكامل، بحسب ما ادعى فى حديث لقناة «روسيا اليوم».

وأوضح «شكري» أن السودان يستخدم كامل حصته من مياه النيل والمقدرة بـ١٨.٥ مليار متر مكعب سنويا منذ فترة طويلة، قائلا «إنه فى سنوات سابقة كانت القدرة الاستيعابية للسودان لتلك الحصة غير مكتملة، وبالتالى كان يفيض منها جزء يذهب إلى مجرى النهر بمصر بغير إرادتها وبموافقة السودان،

أشار إلي أن الكميات الفائضة عن حاجة السودان كانت تشكل  عبئا وخطرا على السد العالى نتيجة الزيادة غير المتوقعة فى السعة التخزينية له، خاصة فى وقت الفيضان المرتفع، الأمر الذى كان يدفع مصر إلى تصريف تلك الكميات الزائدة فى مجرى النهر أو فى مفيض توشكى خلف السد دون جدوى».

وأضاف وزير الخارجية أنه من المستغرب الحديث عن دائن ومدين فى العلاقات المائية بين البلدين، ومن غير المفهوم تداول هذا الموضوع فى التوقيت الحالي.

 

 

 

 

 

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى