الأمة الرياضي

رونالدو في مواجهة ميسي.. لمن الكلمة العليا في المواجهات المباشرة؟

ليونيل ميسي و كريستيانو رونالدو
ليونيل ميسي و كريستيانو رونالدو

الأمة الرياضي | يترقب عشاق كرة القدم حول العالم، اللقاء المنتظر الذي يجمع نجمي الكرة العالمية من جديد، الثنائي، ليونيل ميسي قائد فريق برشلونة، وغريمه البرتغالي كريستيانو رونالدو، نجم يوفنتوس الإيطالي.

ويستضيف برشلونة نظيره يوفنتوس على ملعب «كامب نو» مساء اليوم الثلاثاء، في الجولة الختامية لدور المجموعات من دوري أبطال أوروبا لهذا الموسم.

وكان مقررا أن يلتقي النجمان وجها لوجه في لقاء الذهاب بين الفريقين، إلا أن فيروس كورونا حرم جماهير كرة القدم من الاستمتاع بمواجهة رونالدو وميسي في لقاء الذهاب بتورينو، بعد إصابة النجم البرتغالي وابتعاده عن اللقاء، الذي انتهى بنتيجة 2-0 لمصلحة النادي الكتالوني.

لكن تأكد خوض النجمين موقعة اليوم في كامب نو، وذلك في مباراة تحديد متصدر المجموعة السابعة ببطولة دوري أبطال أوروبا.

وذكرت تقارير صحفية أن مواجهة اليوم ربما تكون الأخيرة بين ميسي ورونالدو، وذلك بسبب كبرهما بالسن، ولعبهما في دوريين محليين مختلفين.

وشهدت فترة رونالدو في ريال مدريد (2009-2018) منافسة شرسة مع ميسي، الذي قضى كل مسيرته بقميص برشلونة، سواء على الألقاب الجماعية، أو على الألقاب الفردية والجوائز.

لكن منذ رحيل رونالدو لصفوف اليوفي، صيف 2018، لم يلتق النجمان في ملاعب كرة القدم، وأبعدتهم نتائج فرقهم المتذبذبة بدوري الأبطال عن مواجهة أوروبية في البطولة.

وترجع آخر مواجهة مباشرة بين رونالدو وميسي إلى 6 مايو عام 2018 لحساب الجولة 36 من الدوري الإسباني، حين التقى ريال مدريد وبرشلونة في كلاسيكو مثير، انتهى بالتعادل بهدفين لكل فريق، علما بأن كل من البرتغالي والأرجنتيني سجل هدفا لفريقه.

ومع بلوغ رونالدو لسن 35 عاما، وميسي لسن 33 عاما، قد يشهد استاد كامب نو في برشلونة مساء الثلاثاء، 90 دقيقة تاريخية، بين النجمين الأبرز في كرة القدم خلال القرن الحالي.

يذكر أن التعادل أو حتى الخسارة بنتيجة 0-1 أو 0-2، تكفي برشلونة لتصدر المجموعة، بينما يحتاج اليوفي للانتصار بنتيجة 3-0 أو 3-1 لخطف الصدارة.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى