آراءمقالات

السحر؛ حقيقته والوقاية منه

Latest posts by ربيع عبد الرؤوف الزواوي (see all)

هذه أجوبة على خمسة أسئلة بخصوص السحر وحقيقته والوقاية منه؛ من كتاب «الأجوبة المهمة» للعبد الفقير.. قد يكون فيها ما يفيد..

أنا من سنغافورة، وعندي خمسة أسئلة

السؤال الأول:

كيف أحصل على معلومات حول طريقة الوقاية من تأثير السحر؟

الجواب:

يمكنك الحصول على معلومات حول طريقة الوقاية من السحر بالرجوع إلى كتب الحديث في الأبواب الخاصة بالسحر

وكذلك كتب تفسير الآيات التي ذكر فيها السحر كقول الله تعالي:

(وما كفر سليمان ولكن الشياطين كفروا يعلمون الناس السحر..) الآية،

وكذلك بعض المؤلفات في هذا الشأن ككتاب آكام المرجان لشيخ الإسلام ابن تيمية أو كتاب سحر بابل

أو بعض المؤلفات الحديثة التي تناقش هذه القضية وهي كثيرة ومنتشرة في المكتبات الإسلامية في العالم الإسلامي.

السؤال الثاني:

هل هناك آيات يستحسن قراءتها أو العمل بها حتى أتمكن من المحافظة على نفسي وأسرتي.. من تأثير السحر؟

الجواب:

نعم ورد حديث صحيح في صحيح البخاري وغيره أن من قرأ آية الكرسي (وهي الآية رقم ٢٥٥ من سورة البقرة)

لا يزال عليه حافظا من الله، ولا يقربه الشيطان،

فمن قرأها في الصباح لا يزال عليه حافظا من الله حتى يمسي ومن قرأها في المساء لا يزال عليه حافظا من الله حتى يصبح.

وكذلك التحصّن بالمعوذات الثلاثة وهي سورة الإخلاص وسورة الفلق وسورة الناس؛

لقول الرسول صلي الله عليه وسلم عن سورة الفلق وسورة الناس: «ما تعوذ متعوذ بمثلهما» يعني هما أفضل شيء يتحصن به المسلم.

وكذلك كثير من الأذكار التي وردت عن رسول الله صلي الله عليه وسلم في الصباح والمساء

وعند النوم وعند دخول البيت وعند الخروج منه فقد صح أن بعضها يعصم من الشيطان

وقال صلي الله عليه وسلم: «من تصبح بسبع تمرات عجوة لم يضره ذلك اليوم سم ولا سحر» رواه البخاري.

السؤال الثالث:

هل للسحر تأثير علي الناس كحدوث الاضطرابات أو المشاجرة أو التباغض بينهم؟

الجواب:

نعم للسحر تأثير بإذن الله قال الله تعالى في سورة البقرة عن السحر: (فيتعلمون منهما ما يفرقون به بين المرء وزوجه)

وقال الله تعالى عن تأثير السحر على سيدنا موسى عليه الصلاة والسلام (فأوجس في نفسه خيفة) أي أن السحر أخاف موسي عليه السلام فقال الله تعالى له:

(لا تخف) و(ألق ما في يمينك تلقف ما صنعوا إنما صنعوا كيد ساحر..).

والسحر في الحقيقة لا يغير حقائق الأمور ولكنه يخيل للناظر تغيير الأشياء،

قال الله تعالى: (وسحروا أعين الناس واسترهبوهم وجاءوا بسحر عظيم)

وقال: (يخيل إليه من سحرهم أنها تسعى).

السؤال الرابع:

هل يمكن للسحر منع التناسل؟

الجواب:

ذهب كثير من العلماء إلى أن للسحر تأثير على التناسل واستدلوا بحديث ورد عن الرسول صلى الله عليه وسلم

أن الشيطان يلتف مع إحليل الرجل فيفسد ما يكون بعد الجماع من الولد، وصح عن الرسول صلي الله عليه وسلم أنه قال:

«لو أن أحدكم إذا جامع أهله قال: أعوذ بالله من الشيطان الرجيم،

اللهم جنبنا الشيطان وجنب الشيطان ما رزقتنا فإذا قدر بينهما ولد فلا يضره الشيطان» والسحر من الشيطان.

قال تعالى: (ولكن الشياطين كفروا يعلمون الناس السحر).

السؤال الخامس:

كيف نعرف أن شخصا قد تأثر بالسحر أو ما هي علامات المسحور؟

الجواب:

يرى العلماء أن تأثير السحر على الشخص يظهر في تصرفاته المتغيرة عن سابق عهد

فقد يكثر المسحور من النوم على غير عادته أو لا ينام إلا القليل أو يرى الأحلام المزعجة،

أو يتكلم بكلام غريب لا يعرف، أو لا يتحمل صوت المؤذن، أو قراءة القرآن، أو لا يطيق رؤية أشياء معينة، أو لا يحب الجلوس مع الناس..

 ويحب العزلة أو يكره لبسا معينا على غير سابق عهده ويخيل إليه أشياء على غير حقيقتها

فقد جاء في الصحيحين أن الرسول، صلي الله عليه وسلم،

لما سحره لبيد اليهودي في جف طلع ثور في بئر ظل رسول الله صلى الله عليه وسلم يخيل إليه أنه يأتي نساءه وهو لا يأتيهن. رواه النسائي والله أعلم.

                                                     ٢٢ / ٦ / ١٩٩٨

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى