الأخبارسياسة

رئيس جنوب إفريقيا : إسرائيل تكرر جريمة الفصل العنصري ودعمنا للفلسطينيين مسألة مبدأ

عقد رئيس جنوب أفريقيا “سيريل رامافوزا” مقارنة الوضع في  قطاع غزة بوضع بلاده خلال حقبة الفصل العنصري، مؤكدا دعم بلاده للشعب الفلسطيني والتي تعتبر بالنسبة له “مسألة مبدأ”.

وقال الرئيس “رامافوزا” في تصريحات له ، إن الوضع في قطاع غزة مقلق للغاية وأن صور طرد المواطنين من منازلهم قبل قيام قوات الاحتلال الإسرائيلي بتفجيرها تذكره بتاريخ جنوب إفريقيا خلال فترة الفصل العنصري عندما تم طرد المواطنين بالقوة من منازلهم أيضا والمعاناة التي عاشها الشعب في جنوب أفريقيا.

وأكد رئيس جنوب أفريقيا، أنه من حق الشعب الفلسطيني التمتع بحق تقرير المصير وأن يكون لهم دولتهم الخاصة وإدارة دولتهم بالشكل الذي يرونه مناسبا لهم والحرية في التنقل دون تقيدهم في مكانهم.

وأضاف الرئيس “رامافوزا” أن الحل الوحيد لحل هذا الوضع هو العودة إلى التفاوض، وقد دعت البلاد إلى حل تفاوضي من قبل لحل هذا النزاع، مشيرا إلى بلاده نجحت في إيجاد حل لحقبة الفصل العنصري حيث حظيت بلاده بقائد مثل “نيلسون مانديلا” الذي استطاع توحيد الطرفين.

وقال إنه لا يجد وصف آخر لما قامت به إسرائيل في قطاع غزة، داعيا إسرائيل والسلطة الفلسطينية للجلوس على طاولة المفاوضات وهو الحل الوحيد لحل هذا الصراع.

وأعلن الرئيس “رامافوزا” أن بلاده على استعداد للعب دور في حل هذا الصراع ومساعدة الطرفين على إيجاد اتفاق.

وفيما يتعلق بقمة فرنسا حول دعم اقتصادات أفريقيا، أكد الرئيس “رامافوزا” أن القمة أسفرت عن إجراءات ملموسة وصياغة بيان متوازن حول التوصل لاتفاق جديد بشأن أفريقيا ومدى تأثير فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) على اقتصادات البلاد الأفريقية وتأثيره على الوضع الصحي في تلك الدول.

 

وأوضح أن القمة تطرقت لقضية اللقاحات حيث شدد على “إمبريالية اللقاح” وعلى ضرورة توفيرها لدول القارة، مشيرا إلى أنه غير مقبول أن 2% من الشعب الأفريقي يحصل على اللقاح فقط.

ودعا إلى صناعة وإنتاج اللقاحات في الدول الإفريقية؛ ما يستلزم توفير الإمكانيات لها للقيام بذلك، وناشد منظمة التجارة العالمية برفع حقوق الملكية الفكرية الخاصة باللقاحات المضادة لكوفيد-19 حيث يوجد مصنعان في جنوب أفريقيا يستطيعان إنتاج هذا اللقاح.

 

 

 

 

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى