الأخبارسلايدر

رئيس إيران يختار نائبه من المدرجين على قائمة العقوبات مثله!!

الأمة| عيّن الرئيس الإيراني الجديد إبراهيم رئيسي، النائب الأول له، وهو محمد مُخبر دزفولي، وكان من المثير أن أولي اختيارات رئيسي وقعت على اثنين من الأسماء المدرجة على قوائم العقوبات الدولية، تماما مثل الرئيس.

محمد مُخبر، الذي عينه الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي نائبا أول للرئيس يوم الأحد، مدرج في قائمة العقوبات الأمريكية منذ كانون الثاني (يناير) 2021، في حين تم تعيين غلام حسين إسماعيلي رئيسا لمكتب الرئاسة وهو مدرج على قائمة عقوبات الاتحاد الأوروبي منذ 2011 على أساس انتهاكات حقوق الإنسان.

قالت وزارة الخزانة الأمريكية في كانون الثاني (يناير) 2021، إن مركز إنفاذ أوامر الإمام الخميني، الذي يعمل تحت قيادة الزعيم الإيراني علي خامنئي ويترأسه مُخبر، “يسيطر على أراضي وأقاليم تابعة لمعارضي النظام، بما في ذلك الساسة المنشقين والأقليات الدينية والمغتربين”. وذكرت أن المركز ومسؤوليه التنفيذيين وضعوا على لائحة العقوبات.

كما أعلن المجلس الأوروبي أن العقوبات، بما في ذلك قرارات مثل “حظر السفر وتجميد الأصول”، المفروضة على إسماعيلي قد تم تمديدها حتى 13 أبريل 2022.

ووضعت الولايات المتحدة الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي على قائمة العقوبات في نوفمبر 2019 بسبب “الدور الذي لعبه في إعدام السجناء السياسيين بعد ثورة 1979 وفي قمع الاضطرابات الاجتماعية في عام 2009”.

 

Latest posts by عبده محمد (see all)
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى