أقلام حرة

د. أكرم حجازي يكتب: بين الدين والأيديولوجيا

Latest posts by د. أكرم حجازي (see all)

عندما تجد من يتحدث بلغة «الشرعية الدولية» و«المنظمات الحقوقية» والديمقراطية والمدنية ومصلحة الجماعة وطاعة بلا قيود لولي الأمر..

فهذه أيديولوجيا. أي «قول البشر» وليس «قول الله».

كل من يلوي أعناق النصوص، ويجعل مرجعيته تدور تحت سقف النظام الدولي ومرجعياته وأيديولوجياته ومنتجاته فهو واقع في صميم الأيديولوجيا أو خاضع لها.

كل من يحرق المراحل للوصول إلى مشروعه دون إدراك العقبات، أو يفتقد للسياسة الشرعية وفقه الواقع …

فهو واقع أيضا في عميق الأيديولوجيا حتى لو كفر بكل مرجعيات النظام الدولي و«قول البشر».

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى