آراءمقالات

الأمة بين قول البشر وقول الشياطين

د. أكرم حجازي
Latest posts by د. أكرم حجازي (see all)

الأمة بين قول البشر وقول الشياطين

مشكلة التمزق بين الجماعات والتيارات الإسلامية تكمن في قول البشر أو الأيديولوجيا.

أما مشكلة الأمة مع الاستبداد ورموزه؛ ففي أن هؤلاء لا يردعهم حتى قول الله. بل أن قواعدهم الشرعية شرّعت لهم ارتكاب الموبقات، إلى أن بات الكافر المتغلب ولي أمر شرعي.

هكذا بدت الأمة ضحية تائهة بلا أية مرجعية منضبطة وصارمة في مواجهة صغير النوازل وكبيرها.

والأسوأ أن فئة «من رحم الله» باتت معرضة للسطو عليها من الطرفين!

لا مفر من تحطيم الهيمنة وأدواتها

فلا يمكن لأي حراك شعبي أن يحصل على ما يسمى بدولة مدنية أو ديمقراطية أو حرية أو عدالة أو مساواة ..!!

لأن هذه الشعارات نقيض لنموذج سايكس-بيكو، الذي يستوطن في أربعة نماذج أخرى في العالم الإسلامي. فأي حرية للشعوب ستطيح قطعا بقوى الهيمنة والاستبداد.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى