أمة واحدةسلايدر

دراسة جديدة تشير إلى ارتفاع المستوى المعيشي لـ«لروهينجا»

ارتفاع المستوى المعيشي لـ«لروهينجا»

دكا – محمد شعيب

ارتفع المستوى المعيشي لـ«الروهينجا» اللاجئين بعد مرور عامين من لجوئهم إلى بنغلاديش، حيث أشارت دراسة قامت بها مفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين والاتحاد الدولي لحفظ الطبيعة (IUCN) إلى أن مالا يقل عن 97% من عائلات «الروهينجا» في مخيمات بنجلاديش تستخدم الآن غاز البترول المسال (LPG) بدلا من الحطب الذي انخفض الطلب عليه.

 

وقال الممثل القطري لـ “IUCN “رقيب الأمين :” إن إمدادات غاز البترول المسال قد غيرت ديناميكيات سوق الحطب بالكامل.”

 

وكشفت الدراسة أن توافر الغاز الطبيعي المسال وقلة الحطب دفع عائلات «الروهينجا» إلى استخدامه في المنازل والمطاعم لأغراض الطهي.

 

وأضاف رقيب الأمين: “سيؤدي ذلك إلى تحقيق فوائد طويلة الأجل للمجتمع المحلي والبيئة ، حيث تصبح مصادر الطاقة البديلة أكثر سهولة وبأسعار معقولة”.

 

وقال بابا كيسما سيلا، نائب ممثل المفوضية في بنغلادش: “مهمتنا الرئيسية هي حماية البيئة التي يعيش فيها اللاجئون. هناك حاجة إلى الراحة بين المجتمعات المضيفة و «الروهينجا» من أجل الحفاظ على مكان سلمي”.

 

وأضاف :” لجعل الحياة سلمية ومريحة، أطلقت مفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين برنامج توزيع غاز البترول المسال، وقد حدت هذه المبادرة بدورها من تدمير الأراضي بشكل كبير وتمت إعادة تشجير أكثر من 300 هكتار من الأراضي في عام 2019 وحده “.

 

وقبل تدفق «الروهينجا»، تم استخدام ما يقرب من 95000 طن من الحطب الذي تم جمعه إما من خلال السوق أو من مصادر محلية. ومع إطلاق برنامج توزيع غاز البترول المسال، انخفض الطلب على الحطب إلى 37000 طن.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى