منوعات

دبي: أول رحلة تجريبية للتاكسي الطائر

شهدت مدينة دبي أمس الثلاثاء انطلاق “التاكسي الطائر” القادر على نقل شخصين الذي نفذته شركة (فولو كوبتر) الألمانية المتخصصة في صناعة المركبات الجوية.

ويشبه التاكسي الطائر وهو ذاتي القيادة مقصورة طائرة مروحية صغيرة ذات مقعدين يعلوها طوق عريض مزود بثماني عشرة مروحة.

ويعمل التاكسي بالطاقة الكهربائية، ويمتاز بمواصفات أمان عالية، من خلال التصميم الذي يحوي على 18 محركاً، تضمن للمركبة الطيران والهبوط الآمن في حال تعطل أي محرك.

كما يمتاز بخاصية الطيران الآلي والذاتي القيادة، ما يتيح نقل الأشخاص من موقع إلى آخر دون الحاجة للتدخل البشري، أو الحاجة للحصول على رخصة طيران.

وخلت الطائرة من الركاب في رحلتها التجريبية، ومن أجل أن تعمل من دون توجيه بالتحكم عن بعد ومدة قصوى للرحلة تبلغ 30 دقيقة، فإنها تُزود بعدد من وسائل الأمان في حال حدوث مشكلة، منها بطاريات للطوارئ ومراوح وزوجان من مظلات القفز، تحسباً لأسوأ الحالات.

وعينت هيئة الطرق والمواصلات في دبي شركة أميركية متخصصة في سلامة المركبات الجوية لضمان سلامة التاكسي الطائر.

والتشغيل التجريبي للمركبة ومتابعة اصدار التشريعات اللازمة لتشغيلها قد يستغرق قرابة خمس سنوات، يتم خلالها الوقوف على كل الجوانب المتعلقة بعملية التشغيل والتحقق من استيفاء كل جوانب الأمن والسلامة.

وتخوض “فولوكوبتر” سباقاً مع أكثر من عشر شركات أوروبية وأميركية تحظي بتمويل جيد وتعمل كل واحدة وفقًا لرؤيتها الخاصة المستوحاة من الخيال العلمي لتشييد شكل جديد من النقل بين المدن، والذي يتنوع بين السيارات الكهربائية من دون سائق، وطائرات تقلع وتهبط عمودياً وتقطع رحلات قصيرة.

ومن بين تلك الشركات “إرباص” التي تهدف لإطلاق أول تاكسي طائر ذاتي القيادة بحلول 2020، وكذلك “كيتي هوك” و”أوبر” التي تعمل مع شركاء على استراتيجية تاكسي طائر خاصة بها.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى