الأخبارسياسة

دبلوماسي مصري بارز يصل العاصمة التركية انقرة لطي صفحة الخلافات بين البلدين

في موشر علي حدوث تطور ملحوظ في علاقات البلدين وصل نائب وزير الخارجية المصري “حمدي لوزا”، الثلاثاء، إلى العاصمة التركية أنقرة، في زيارة هي الأولى لمسئول مصري منذ حوالي 8 سنوات.

وتهدف الزيارة التي تستغرق يومين إلى بحث تحسين العلاقات الثنائية بين البلدين، وسبل تطبيع العلاقات الثنائية، إضافة إلى القضايا الإقليمية والدولية،

كما تهدف الزيارة إلى إجراء الجولة الثانية من المحادثات الاستكشافية بين القاهرة وأنقرة، بعدما استضافت العاصمة المصرية في مايو/أيار الماضي الجولة الأولى من المباحثات، في محاولة لطي صفحة الخلاف مع تركيا، وهي الجولة التي وصفتها مصر آنذاك بأنها “صريحة ومعمقة”.

وكانت تركيا، قد أوقفت منتصف العام الجاري بث عدد من برامج قنوات المعارضة المصرية من إسطنبول، كبادرة حسن نية تجاه القاهرة.

وفي مايو الماضي، قال الرئيس التركي “رجب طيب أردوغان”، إن بلاده بدأت حقبة جديدة مع مصر وإنها تسعى جاهدة لاستعادة اتحادها التاريخي معها

وقد شهدت العاصمتان القاهرة وانقرة جولة مفاوضات خلال المرحلة الماضية علي الصعيدين الاستخباراتي والدبلوماسي في مسعي من البلدين لتفكيك الأزمات التي عكرت صفو علاقات البلدين خلال السنوات الثماني الماضية

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى