الأخبارسلايدرسياسة

الشهال : هذه تفاصيل محاولات إذلال سنة لبنان

 

داعي الإسلام الشهال

قال داعي الإسلام الشهال مؤسس التيار السلفي في لبنان أن هناك فقدانا كاملا لمفهوم الدولة في لبنان حيث تسيطر شريعة الغاب بشكل تحولت معه البلاد الي مزرعة تشهد كل إشكال العبودية ومحاولة اذلال أهل السنة

وقال الشهال في سلسلة تغريدات له علي شبكة التواصل الاجتماعي “توتير ” نحن بلبنان ليس عندنا دولة..بلبنان عندنا شريعة الغاب..عندنا مزرعة..عبودية ومحاولات إذلال لأهل السنة..يظلمون الشباب السني بسجنهم ثم إذا خرجوا بعد ظلم يحاولون سلب حريتهم وعرقلة سفرهم..مستوى هابط عند المخابرات والأمن العام يحكم البلد..النماذج كثيرة..لن نركع لكم..

ومضي الشهال إلي القول : في ظل حكم الطغيان الطائفي في لبنان فإن الأجهزة الأمنية التابعة..ليست أكثر من دكاكين أو عصابات تعمل لخدمة هذا الطغيان؛على أمل:إخضاع جباه لا تخضع إلا لله أو إذلال عباد استمدوا عزتهم من الله أو حجز حرية أفتكت عبوديتها من غيرا لله..

وتابع : حقدكم يا سفهاء يلهب قلوبكم أنتم..وسفاهتكم تسقطكم أنتم..وأنتم وتسلطكم لا يعنينا بقيمة قشرة بصلة..من كان مستواه هابطا فقد حكم على نفسه بالسفاهة..هكذا هو حال من يسيئ استخدام سلطته ووظيفته..ومنهم:من يمنع حق الناس بالحرية والسفر يا مخابرات وأمن عام..بئس القوم أنتممكركم يمزّقكم..قل موتوا بغيظكم.

 

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى