الأخبارسياسة

خيبة أمل أوروبية من تأجيل الانتخابات الفلسطينية

اعربت فرنسا وألمانيا وإيطاليا وإسبانيا، اليوم الجمعة، عن شعورها بخيبة أمل إزاء “قرار الرئيس الفلسطيني محمود عباس تأجيل الانتخابات البرلمانية” التي كانت مقررة في مايو.

ودعت الدول الأربع في بيان مشترك “السلطة الفلسطينية إلى تحديد موعد انتخابات جديد في أقرب وقت ممكن…وندعو إسرائيل إلى تسهيل إجراء مثل هذه الانتخابات في كل الأراضي الفلسطينية، بما في ذلك القدس الشرقية وفقا للاتفاقيات السابقة”.

وكان المفوض السامي للاتحاد الأوروبي للشئون الخارجية والسياسة الأمنية، جوزيب بوريل، دعا إسرائيل لـ”المساعدة في إجراء مثل هذه الانتخابات في كافة الأراضي الفلسطينية بما يشمل القدس الشرقية”.

كان الرئيس الفلسطيني محمود عباس أعلن، أمس الخميس، قد أعلن تأجيل الانتخابات التشريعية الفلسطينية، متهما السلطات الإسرائيلية بالحيلولة دون تنظيم عملية الاقتراع في القدس الشرقية.

 

 

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى