الأخبارسياسة

خبير في الشئون الإسرائيلية : هكذا تستطيع مصر ضرب خط أشدود –إيلات في مقتل

 

كشف الدكتور طارق فهمي رئيس وحدة الدراسات الإسرائيلية بمركز دراسات الشرق الأوسط في مصر استاذ العلوم السياسية بجامعة القاهرة أن الدولة المصرية لم تغفل عيونها ابدا عما قامت به إسرائيل منذ سنوات في تدشين خط سكة حديد اشدود ايلات …ورد البعض علي ذلك باقتراح  مشروع ربط سيناء بالدلتا والبحر الاحمر عبر خط سكة حديد

وقال فهمي في تدوينة له علي شبكة التواصل الاجتماعي “فيس بوك ” كذلك هناك  مشروع لربط سيناء بالبحر الأحمر ” ومن ثم إلى دول منابع النيل ” وذلك من خلال إنشاء خط سكة حديد يقع شرق قناة السويس بحوالى 30 كم ( ويمتد من بورسعيد حتى السويس جنوباً كمرحلة أولى ثم يستكمل جنوباً حتى حدود مصر مع السودان كمرحلة ثانية )

ومضي للقول كذلك هناك  مشروع اعادة تشغيل خط سكة حديد السويس- بورسعيدمتابعا  في الوقت الذى تهدد فيه إسرائيل بإنشاء خط سكة حديد إيلات- أشدود‏ .,‏ فإن مصر تملك بالفعل خط سكة حديد بين السويس وبورسعيد ويربط البحرين الأحمر والأبيض وأنه فى حالة إعادة تشغيله بالمستوى المفهوم فأنه سوف يضرب تماما خط السكة الحديد الإسرائيل

وبل وتملك مصر بالفعل هذا الخط الأن ومسارة هو : -” ميناء السخنة . السويس ـ فايد ـ الاسماعيلية ـ القنطرة غرب ”

ولفت إلي أن  تجهيز هذا الخط للدخول في المنافسة العالمية لخط اسرائيل يتطلب ازدواج الخط الحالي فى المنطقة بين الاسماعيلية وبورسعيد وايضا أقامة مواني محورية في السويس وبورسعيد لخدمة عمليات النقل من السفن الي السكة الحديد.

وفي السياق جدد رئيس وحدة الدراسات الإسرائيلية الدعوة لمشروع قناة طابا- العريش  وضرورة  التعجيل في تنفيذ هذا المشروع  حيث اكدت  الدراسات العلمية استحالة توسيع قناة السويس وبالتالي تأتى أهمية هذا المشروع الوطني .

وشدد علي  أنه لا تأثير لهذا المشروع على قناة السويس لأن القناتين فى بلد واحد وتحت إدارة واحدة ، وإن المشروع ” سيجعل إسرائيل عاجزة عن مجرد التفكير في العودة إلى سيناء مع وجود مانع مائي عرضه 550 مترا كما انه  من خلال تلك القناة سيتم نقل خط الدفاع عن مصر إلى عمق 170 مترا .

وشدد فهمي علي أن ميزات هذه المشروع تمتد ميدانياً حيث يتضمن مشروع قناة “طابا- العريش” حفر ممر مائي عملاق بين منطقةخليج العقبة والبحر المتوسط فى المنطقة شرق العريش ، مرورا بالمنطقة الحدودية المصرية بين مصر وإسرائيل، بطول قدره 231 كيلومترا وعرض يتراوح من 500 إلى 1000 متر ، وبعمق يصل إلى 250 قدما، مما يؤدى لتنمية سيناء خصوصا منطقة وسط سيناء .

 

 

 

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى