الأخبارسلايدرسياسة

خبير سدود يكشف السبب الحقيقي لانزعاج مصر والسودان من منظومة سد النهضة

كتب- أبوبكر أبوالمجد

كشف، خبير هندسة السدود، د. محمد حافظ، عن السبب المحوري في انزعاج كلًا من مصر والسودان من منظومة سد النهضة.

وأوضح حافظ، أن انزعاج الدولة المصرية والسودانية، راجع لما ستخسره الدولتان من عشرات المليارات من الأمتار المكعبة لمياه النيل، مشيرًا إلى أنه بمجرد ملء إثيوبيا للسد بما يقارب 100 مليار متر مكعب بالملء والفواقد، سيتسبب هذا مباشرة، في حرمان الدولة المصرية من قرابة 30 مليار متر مكعب من حصتها من المياه؛ لأنه بدون سد النهضة، كان سيصل لبحيرة ناصر حوالي 48.5 مليار متر مكعب، وهو متوسط التدفق الخاص بالنيل الأزرق في بحيرة ناصر.

وأضاف، بحيرة ناصر يصل لها كل عام 84 مليار متر مكعب، منهم 48.5 مليار متر مكعب من النيل الأزرق، الذي يبني عليه سد النهضة، إضافة إلى 36 مليار من نهر عطبرة، والسوباط والنيل الأبيض.

وقسم خبير هندسة السدود الـ84 مليار متر مكعب مياه إلى، 10 مليار فواقد، .18.5 مليار للسودان، 55.5 مليار لمصر، لافتًا إلى أنه بسبب سد النهضة وإذا تم التخزين، فإن تدفق الماء للبحيرة سيتراوح من 8-10 مليار متر مكعب، وبعد استكمال بناء منظومة سد النهضة أو حتى قبل استكمالها، سيتم بناء سدود أخرى على المرتفعات العليا، وبالتالي سد النهضة نفسه سيكون فيه كميات مياه قليلة، حيث ستخزن المياه في السدود العلوية الثلاثة والتي ينتظر بناؤها قريبًا أثناء استكمال سد النهضة.

وأردف، أن المسألة ليست سد النهضة وإنما سد النهضة وإخوانه من السدود التي ستمكن إثيوبيا من تخزين مياه ثلاث فيضانات داخل منظومة السدود الخاصة بها، وحرمان مصر والسودان من حوالي 200 مليار متر مكعب من المياه، وبعد الانتهاء تمامًا من هذه المنظومة فيمكن بسهولة منع وصول أي نقطة مياه لمصر والسودان.

وأفاد، حافظ، أن ما سيتم، هو أن إثيوبيا ستضطر لضخ مياه لتشغيل التوربينات، وبالتالي ستتدفق مياه خارجة من التوربينات، وستقوم السودان بطبيعة الحال بتخزينها، إذا لن يصل مصر أي نقطة من النيل الأزرق، وما سيتبقى لمصر هي التدفقات من عطبرة والسوباط والنيل الأبيض.

وأردف خبير السدود، أن الذي يصل لمصر من هذه الأنهر حوالي 36 مليار متر مكعب، لو افترضنا ضياع 6 مليار فاقد، سيتبقى 30 مليار، وسيتم تقسيمهم بين مصر والسودان، وفي هذه الحالة ربما أقصى ما يمكن أن يصل لمصر هو حوالي 22 مليار متر مكعب، وفي هذه الحالة ستفقد مصر 33 مليار متر مكعب، وهذه كارثة بكل المقاييس تعني تبوير قرابة 6 مليون فدان.

اقرأ المزيد:

مصر : الملء الثاني لسد النهضة سيلحق ضررا بالغا بالقاهرة والخرطوم والسد الإثيوبي غير موافق للمواصفات

تجنبًا لخيار الحرب.. مصر تجوب إفريقيا لشرح موقفها حول سد النهضة

خبير في هندسة السدود: الضربة العسكرية لسد النهضة لن تكون نزهة ونجاحها سيقسم إثيوبيا

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى