الأخبارسلايدرسياسة

حملة إلكترونية لرفع الحصار عن تعز جنوب غرب اليمن

على مواقع التواصل الاجتماعي..

الأمة| أعلن نشطاء وحقوقيون يمنييون، بدء حملة إلكترونية عبر مواقع التواصل الاجتماعي، في السابعة من مساء اليوم السبت، لرفع الحصار عن مدينة تعز، جنوب غرب البلاد.

ومن المقرر أن تستمر الحملة لمدة أسبوع، عبر هاشتاج «ارفعوا الحصار عن تعز»، لرفع الحصار المفروض على المدينة للعام السابع على التوالي من قبل مليشيات جماعة الحوثي، المدعومة من إيران.

ودعا مركز تعز الحقوقي «THRC» -منظمة غير حكومية معنية برصد الانتهاكات- في بيان صادر عنه، منذ قليل، بـ«المشاركة في الحملة الإلكترونية تحت هاشتاج «ارفعوا الحصار عن تعز»، وباللغة الإنجليزية «EndTaizSiege»، لتسليط الضوء على معاناة الملايين من أبناء مدينة تعز، جراء الحصار الخانق وصعوبة التنقل عبر الطرق الوعرة وإدخال المواد الغذائية والبضائع والأدوية الى المدينة المحاصرة».

وبحسب المركز الحقوقي، فإن «الحملة تتزامن مع مطالب إنسانية بسرعة فك الحصار عن المدينة واضطلاع الأمم المتحدة والحكومة الشرعية بواجبها تجاه معاناة أبناء تعز والتخفيف عن المدنيين الذين أثقلّ الحصار كاهلهم».

وعلى مدار الفترة الأخيرة، نظم نشطاء وحقوقيون تظاهرات مستمرة داخل تعز تنديدًا بتفشي الفساد داخل السلطة المحلية وغياب ملف الحصار المفروض على المحافظة منذ ما يقارب الـ7 سنوات عن طاولة المفاوضات الأخيرة لحل الأزمة اليمنية.

وتحاصر مليشيات جماعة الحوثي، المدعومة من إيران، نحو 4 ملايين شخص داخل تعز بالحواجز ونقاط التفتيش لمنع المواطنين من تلبية احتياجاتهم، ما أدى إلى تفاقم الوضع الإنساني خاصة المرضى الذين يصعب نقلهم خارج المدينة.

ولمدينة تعز أهمية تاريخية عند اليمنيين، إذ تُعرف على أنها العاصمة الثقافية للبلاد، وتقع في المرتفعات الجنوبية، أعلى سفح جبل صبر الذي يبلغ ارتفاعه نحو 3 آلاف متر.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى