الأخبارسياسة

حماس تجدد رفضها لتأجيل الانتخابات الفلسطينية وتتمسك بمشاركة المقدسيين

جددت حركة المقاومة الإسلامية حماس تمسكها بإقامة الانتخابات العامة الفلسطينية في موعدها في جميع الأراضي الفلسطينية وبما فيها عاصمة الدولة الفلسطينية التاريخية القدس رافضة أي مبررات لتأجيل هذه الانتخابات.

أكد عزت الرشق عضو المكتب السياسي للحركة إصرارها  على إجراء الانتخابات في موعدها،مشددا علي رفض  التنازل عن حق شعبنا في اجراء الانتخابات في القدس،

ومضي للقول في تغريدة له علي موقع التدوين “توتير ” :ولتكن معركة وطنية واشتباك مع  الاحتلال لفرض إرادتنا  والإصرار على إجراء الانتخابات في كل أراضينا المحتلة وفي مقدمتها القدس.. عاصمتنا الأبدية.

وتمسك الرشق كذلك  بمشاركة المقدسيين من داخل القدس في الانتخابات القادمة، ترشيحاً وتصويتاً وتمثيلاً، كما تمّ في انتخابات ٢٠٠٦.

مشددا علي  إن هذا موقف ثابت لا مساومة عليه، فلا انتخابات بدون القدس، لما تمثله من حق تاريخي ورمزية نضالية جامعة للشعب الفلسطيني.

وأضاف :إذا حاول الاحتلال منع أهلنا في القدس من المشاركة في هذا الاستحقاق الانتخابي، فإن شعبنا الفلسطيني بكل قواه وفصائله يعتبرها معركة وطنية وسيخوضها بكل قوة، للضغط على الاحتلال وإرغامه للخضوع لإرادة شعبنا

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى