الأخبارسياسة

حليف أردوغان : الشراكة الاستراتيجية بين تركيا وأمريكا قصة خيالية

قال زعيم “حزب الحركة القومية” التركي دولت باهتشلي، إن العلاقات التركية مع الولايات المتحدة على مفترق طرق تاريخي.

وأفاد باهتشلي الذي يعد الحليف الأبرز للرئيس التركي رجب طيب أردوغان  في كلمة خلال اجتماع كتلة حزبه البرلمانية، الثلاثاء، أن اتهام رئيس الولايات المتحدة جو بايدن حول “الإبادة” المزعومة أضر كثيرا بحقوق التحالف بين أنقرة وواشنطن.

وأردف: “اتهام رئيس الولايات المتحدة حول الإبادة المزعومة أضر كثيرا بحقوق التحالف، وسيستغرق إصلاحه سنوات عديدة، وأظهر بكل وضوح أن الصداقة كذبة والشراكة الاستراتيجية قصة خيالية”.

وأضاف: “تفعيل منظومة إس 400، واستعادة الأموال التي دفعناها لمشروع مقاتلات إف 35، سيكونان على رأس قائمة أعمالنا من الآن فصاعدا”.

وأكد دعمه الكامل لكافة القرارات التي ستتخذها حكومة بلاده مهما كانت النتائج.

وأوضح أن الولايات المتحدة ماضيها متخم بالجرائم الجماعية والمجازر والكوارث الإنسانية التي تسببت بها، ولا يحق لها إلقاء ظلال “الإبادة” على الأمة التركية.

ودعا باهتشلي، الرئيس الأمريكي إلى التوقف عن التفكير في كيفية تشويه التاريخ التركي، لافتا إلى أن الولايات المتحدة ليست الدولة الأخيرة التي تفتري على الأمة التركية بمزاعم “الإبادة”

وكان الرئيس الأمريكي جو بايدن قد اقر بوقوع إبادة جماعية للأرمن علي يد القوات التركية عام 1915وهو أمر تجنب رؤساء أمريكا المتعاقبون القيام به في خطوة رفضتها تركيا واعتبرتها عديمة القيامة وذات أبعاد سياسية ليس لها علاقة بالأحداث التاريخية

 

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى