آراءأقلام حرة

حسن مصطفى الوراقي يكتب: التحذير من شيوخ التساهل (1)

Latest posts by حسن مصطفى الوراقي (see all)

(١)

الحمد لله، والصلاة والسلام على سيدنا رسول الله، وبعد:

 

إذا وجدتَّ أحدًا يُعلن على صفحته عن الإقراء والإجازة بين الفينة والأخرى، ويضع أرقام هواتفه وجميع برامج التواصل: فسل عن حاله قبل القراءة عليه وعن ضبطه وإتقانه وطريقة وشروط إقرائه حتى لا تخسر جهدك ومالك وسندك؛ فإن بعض هؤلاء ليسوا أمناء في إقرائهم؛ بل متساهلون مضيّعون يتاجرون بأسانيد القرآن، ولن تأخذ عنهم علمًا.

أصلح الله حالنا، ووفقنا لطاعته ومرضاته.

 

(٢)

فقد يقول قائل: ألم تذكر بعض هؤلاء المتساهلين من أصحاب العُلُوّ في إجازتك للطلاب، فلمَ تتكلم عنهم الآن؟

 

أقول:

حذفتُ إسناد اثنين من هؤلاء المتساهلين من إجازتي في القراءات والمتون، وسيكون سندي الجديد بدونهما بإذن الله.

 

وأما عن ذكري لهم في كتابي (تحفة الإخوان) ضمن أعلى الأسانيد، فقد أوضحته أكثر من مرة، وأزيد فأقول:

 

١- ذكرتهم وذكرتُ غيرهم من مشايخ مصر والشام، فهل وجدتم أحدًا يفعل مثل فعلهم من التساهل والتلاعب لا سيما مشايخ الشام؟

 

٢- كتاب( تحفة الإخوان) كُتب عام ١٤٢٦هـ، وطبع عام ١٤٣٠هـ، أي: قبل شهرة هؤلاء الناس، وقبل أن يصل بهم الحال إلى هذا الحدّ.

 

٣- كنت سببًا من أسباب معرفة كثير من الطلاب بهؤلاء الشيوخ، والآن أريد أن أبرئ ذمتي حتى أرفع الحرج عن نفسي.

 

وعليه أقول:

لا يحتجّنّ أحد بأني أخذت عنهم قديمًا أو ذكرتهم في كتابي لما أوضحته، والحمد لله رب العالمين.

 

تنبيه مهم:

كلمت هؤلاء الشيوخ من سنوات عديدة، وأوضحت لهم تساهلهم وقلت لهم لا بد من إقراء الطالب ختمات كاملة وأن يكتبوا حقيقة التحمل في الإجازة فقالوا سنفعل بإذن الله، ولكنهم لم يفعلوا.

 

(٣)

وجدت إجازات صادرة عن أصحاب العلو من بعض طلاب الفاضلي علي أبو ليلة في كتاب التيسير للداني ومنظومة العقيلة للشاطبي وغير ذلك من كتب ومنظومات لم يقرأها هؤلاء الناس ولم يجازوا فيها إجازة عامة عن الفاضلي، والفاضلي نفسه ليس من أهل الرواية العامة.

 

فاحذروا من ذلك؛ لأن هؤلاء الشيوخ لا يعلمون شيئا عن تلك الإجازات، وإنما يستغلّهم بعض المرضى من المهوسيين بالإجازات وعلو السند، ويقنعونهم بذلك.

 

فلا ندري ربما غدا تظهر إجازات في كتاب النشر لابن الجزري وغيره، ولا يستبعد ذلك مع وجود هذا التسيّب والجهل! ، والله المستعان.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى