الأخبارسياسة

حازم حسني : هكذا يسعي بن سلمان لتقزيم مصر

 

الدكتور حازم حسني

 

شكك الدكتور حازم حسني أستاذ العلاقات الدولية بكلية الاقتصاد والعلوم السياسية جامعة القاهرة في جدودي نجاح التحالف الإسلامي لمحاربة الإرهاب المقرر عقد اجتماع له اليوم بالعاصمة السعودية الرياض مستنكرا بشدة ظهور إعلانات سخية جدا في الصحف للترويج لمبادرة قيل ان 41دولة إسلامية أطلقتها لمحارية الإرهاب رغم نجاحاتها الفردية فى محاربته !

وقال في تدوينة له علي شبكة التواصل الاجتماعي |”فيس بوك ”  الإعلان يبشر المصريين بمبادرة 41 دولة إسلامية لتوحيد جهودها لمحاربة الإرهاب، هذه الدول ستجتمع فى الرياض اليوم  تحت مظلة ما يسمى بـ”التحالف الإسلامي العسكري لمحاربة الإرهاب”،

وأردف  :هذا  التحالف الذي أعلنت عنه المملكة العربية السعودية فى 15 ديسمبر 2015 من جانب واحد لتوريط الدول الإسلامية – ومن بينها مصر – للانضواء تحت القيادة السعودية، وإجهاض المشروع المصري بإنشاء القوة العربية المشتركة !

وتساءل حسني ما هو مغزى هذا الإعلان السخي، في هذا التوقيت الحرج، وهل هو رد فعل للحادث الإرهابي أمس، أم أن حادث الأمس كان مقدمة منطقية لهذا الإعلان؟! …

واستدرك قائلا عفواً، فمشاريع المملكة السعودية فى الفترة الأخيرة، وطموح ولى عهدها الجموح لوضع مصر ودول المنطقة داخل دائرة نفوذه ومشاريعه (مدينة نيوم مثالاً، وقبلها الاستحواذ على جزيرتي تيران وصنافير، وبعدها الأزمة اللبنانية)، إنما تجعلني قلقاً للغاية على ما تبقى من السيادة المصرية التي تتآكل بانتظام وبمعدلات متسارعة !

وخاطب الدكتور حسني الرأي العام بالقول: من يرى فى قلقى هذا مبالغة ليس لها ما يبررها، عليه أن يفسر لنا هذا الإعلان الذي احتل صفحة كاملة اليوم فى الصحافة المصرية … ما هو هدفه، وما هو منطق نشره بعد العملية الإرهابية بساعات، وما هى تداعياته الممكنة على الأمن القومي المصري ؟

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى