الأخبارسلايدر

التحالف السني في العراق يطالب بالقضاء على عصابات السلاح المنفلت

طالب تحالف القوى العراقية، المحسوب بشكل رئيسي على العرب السنة في العراقب، اتخاذ قرار “جريء” في ملاحقة المليشيات المسلحة، وطالبت بالقضاء على “عصابات السلاح المنفلت”.

جاء ذلك عقب سقوط صاروخ اليوم على منزل عائلة في قضاء الرضوانية بالعاصمة بغداد، مسفرا عن خمسة أشخاص، هم ثلاثة أطفال وسيدتين فيما جرح طفلين، وحددت خلية الإعلام الأمني منطقة القصف وقالت إنها في حي الجهاد.

وقال تحالف القوى في بيان، إنه “في الوقت الذي لم يمض يوم واحد على تحذيرنا لحكومة السيد الكاظمي من مغبة استمرار التقاعس عن حصر السلاح المنفلت، والضرب بيد من حديد على الجماعات المسلحة خارج إطار القانون، وضمان حماية المواطنين الآمنين ومنشآت الدولة المختلفة؛ تعود الجماعات المسلحة غير المنضبطة إلى استخدام إطلاق صواريخ الكاتيوشا، لتأكيد تحديها للدولة وأجهزتها الأمنية، وإصرارها على زعزعة استقرار العراق داخليا، وتهديد علاقاته خارجيا.

https://twitter.com/Ibn_Thanwa/status/1310649493231079426

واضاف البيان ان “ما جرى من جريمة بشعة راح ضحيتها مواطنون آمنون – أطفال ونساء ورجال – لا يمكن أن يمر مرور الكرام، وعلى الحكومة والقائد العام للقوات المسلحة تحمل مسؤولياتهم القانونية والدستورية في حماية أمن الوطن والمواطن.

وتابع التحالف انه “بناء على ما تقدم نؤكد مجددا مطالبتنا للقائد العام للقوات المسلحة باتخاذ قرار “جريء” في ملاحقة الجماعات المسلحة خارج إطار القانون، والقضاء على عصابات السلاح المنفلت، وتفعيل الجهد الاستخباري الاستباقي، وبما يعزز دور ومهام القوات الأمنية في حفظ أمن الوطن والمواطن.

ودعا التحالف “القوى السياسية الوطنية المؤمنة بالعمل الديمقراطي وأهمية حماية المواطن والحفاظ على هيبة الدولة أن تتحمل مسؤولياتها، وتتكاتف بجهودها لدعم إجراءات الحكومة في بسط سلطة القانون، وحصر السلاح المنفلت بيد الدولة، وضمان أمن المواطن وضيوفه.

https://twitter.com/Baghdadia88/status/1310641690768703489

كما أدانت كتلة النهج الوطني النيابية “الفعل العبثي” الذي استهدف عائلة آمنة في الرضوانية بقصف صاروخي

وقال رئيس الكتلة النائب عمار طعمة في بيان: ندين الفعل العبثي الذي استهدف عائلة آمنة في الرضوانية بقصف صاروخي في تصرف يكشف عن استخفاف شديد بأرواح الموطنين الأبرياء وأمن المجتمع.

وأضاف: نؤكد على حقيقة بارزة ان حرمة النفوس البريئة وصيانتها وتجنب تهديدها او الإضرار بها من اوضح احكام الاديان السماوية والعقل والفطرة الإنسانية السليمة .

وطالب طعمة جميع السلطات والقوى السياسية باتخاذ الخطوات المسؤولة في حماية امن المواطنين الأبرياء ومنع تكرار هذه الأفعال المجازفة بارواح الآمنين.

بعد تهديد بومبيو.. العراق يؤكد حصر السلاح بيد الدولة

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى