الأخبارسلايدرسياسة

جدة:نأمل أن تعزز زيارة روسيا الأمن والسلم الدوليين

عقدت بعد ظهر اليوم الثلاثاء في قصر السلام بجدةجلسة مجلس الوزراء وترأسها الملك سلمان بن عبدالعزيزتطلع العاهل السعودي ، ان تحقق زيارته المقررة إلى روسيا بعد غد الخميس، ما يطمح له البلدان من تعزيز وتطوير العلاقات، وبما يخدم المصالح المشتركة وجهود تحقيق الأمن والسلم الدوليين.

وعبّر خادم الحرمين الشريفين عن “تطلعه أن تحقق زيارته لروسيا الاتحادية ومباحثاته مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين والمسؤولين في روسيا ما يطمح له البلدان من تعزيز وتطوير العلاقات الثنائية بينهما في المجالات كافة، وبما يخدم المصالح المشتركة وجهود تحقيق الأمن والسلم الدوليين”.

ويتوجه العاهل السعودي إلى روسيا في “زيارة دولة”، الخميس 5 أكتوبر/ تشرين أول الجاري، تلبية لدعوة من بوتين.

وقال بيان سعودي رسمي، إنه “سيتم خلال الزيارة بحث العلاقات الثنائية وسبل تعزيزها في العديد من مجالات التعاون، علاوة على بحث القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك”.

ويرتقب توقيع عدد من الاتفاقيات ومذكرات التفاهم بين البلدين، خلال الزيارة.

على صعيد آخر، رحب مجلس الوزراء السعودي بانضمام دولة فلسطين إلى منظمة الشرطة الجنائية الدولية “الإنتربول” بعد تصويت 74 دولة مع القرار في اجتماعات الجمعية العامة في بكين.

واعتبر ذلك “إنجازاً سياسياً ونجاحاً للنضال الفلسطيني والعمل العربي المشترك لترسيخ مكانة ودور فلسطين على الساحة الدولية”.

وتم قبول عضوية دولة فلسطين في منظمة الشرطة الجنائية الدولية “الإنتربول” خلال الجمعية العامة للمنظمة في بكين يوم 27 سبتمبر/ أيلول الماضي.

و”الإنتربول” هي أكبر منظمة شرطة دولية أنشأت عام 1923، ومقرها الرئيسي في مدينة ليون بفرنسا.

وكانت إسرائيل مارست ضغوطا كبيرة، مدعومة بالولايات المتحدة، على اللجنة التنفيذية للإنتربول لرفض إحالة الطلب الفلسطيني بالانضمام للمنظمة للتصويت أمام جمعيتها العامة، بحسب وسائل إعلام إسرائيلية.

وتخشى تل أبيب من تقديم مذكرات اعتقال بحق ضباط كبار في الجيش الإسرائيلي وكذلك مسؤولين سياسيين.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى