آراءمقالات

تيسير أم تبرير

Latest posts by د. خالد سعيد (see all)

تيسير أم تبرير

بعض الدعاة يقدم الدين هادئاً ولطيفاً ولا «يتشدد» في إطلاق الحرام والحلال، بقدر ما يعتني بشرح ذلك وتفصيله وتفسيره بأسلوب عصري «محبب».

ولعل ذلك أسلوب دعوي حسن في بعض جوانبه، خاصة أنه في مواجهة الطرح السلفي بمدرسته السعودية..

والذي هيمن لعدة عقود وقد جلَّ بالمال زحفه، حتى كادوا يحرمون الماء والهواء وأي شيء وكل شيء! لنظرة مريضة وضيقة وعقيمة فقهياً،

ولأنه منهج يهدف للهيمنة على حياة الإنسان وتشكيكه في كل شيء بدعوى الشرك والبدعة،

ليظل أسير الأحبار والرهبان في مشابهة للنهج الكنسي!

ولكن ليس الحل في هذا الأسلوب اللطيف، فهو يدعم من جهة أخرى فكرة علمانية مقيتة حتى لو كان بعض أولئك الدعاة ضدها ظاهرياً، لكنهم متراجعون أمامها نفسياً.

فهم يدعمون فكرة عدم طرح ثنائية حرام/حلال بهذه الحدة،

وإن كنت ولابد فاعلاً فتدسس وتقرب وفسر وبرر، بدعوى التيسير على الناس وعدم “تنفيرهم” من دينهم!

والدين أصله هو انقياد المسلم واستسلامه لربه تعالى -لا لرجال الدين- فهو دائر بين الحلال والحرام،

فتجريده من ذلك انتفاء لحقائقه، والصواب نفي الزيادات وانفتاح الأفق الضيق الناجم عن ضعف العقل وتهالك ملكة الفقه،

وتمحيص الحرام من الحلال والتيسير الأصولي المتفقه، ثم طرح الحلال حلالاً والحرام حراماً في محلهما ودون وجل.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى