الأخبارسلايدرسياسة

تونس.. سعيّد يطيح بوزيري المالية وتكنولوجيا الاتصال

الأمة| أطاح الرئيس التونسي، قيس سعيد، اليوم الاثنين، بوزيري المالية وتكنولوجيا الاتصال، وكلف آخرين بشغل مهامهما.

ونشرت الرئاسة التونسية، بيانًا منذ قليل، أوضحت فيه أن سعيّد، أصدر قرارا بإعفاء “علي الكعلي” من مهامه وزيرًا للاقتصاد والمالية ودعم الاستثمار، وتكليف “سهام البوغديري نمصية” بتسيير أعمال الوزراة.

وتضمن البيان، إعفاء “محمد الفاضل كريّم” من مهامه كوزير لتكنولوجيات الاتصال وكوزير للفلاحة والصيد البحري والموارد المائية بالنيابة، وتكليف “نزار بن ناجي” بتسيير أعمال الوزارة.

يذكر أن الرئيس التونسي، اتخذ الأسبوع الماضي، حزمة قرارات، أبرزها؛ إعفاء رئيس الحكومة وعدد من الوزراء، ومسؤولين كبار في الدولة.

كما قرر سعيد، تجميد جلسات البرلمان لمدة شهرًا، قابلة للتمديد، ورفع الحصانة عن عدد من النواب، بالإضافة إلى فرض حظر التجول الليلي في جميع أرجاء تونس.

وبينما يقول سعيد إن قراراته جاءت بهدف حماية السلم الأهلي وإنقاذ البلاد في ظل تهاوي المؤسسات وتعرض عدد من المنشآت إلى الحرق والتخريب، إلا أن حركة النهضة -صاحبة أكبر عدد نواب بالبرلمان-وصفت ما قام به الرئيس بالانقلاب على الثورة والدستور.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى