الأخبارتقاريرسلايدر

تنظيم “الدولة” يشن هجمات في دير الزور ويترقب هجمة من النظام جنوب دمشق

 الأمة|نفذت عناصر من تنظيم “الدولة الإسلامية” (داعش)، هجمات اليوم الأربعاء على مواقع لقوات النظام وحلفائه في المنطقة بمحاور في بادية الميادين، بريف دير الزور الشرقي، غرب نهر الفرات، ووقعت اشتباكات بين التنظيم وقوات النظام  تسببت بسقوط مقاتلين من الطرفين.

وقال المرصد المرصد السوري لحقوق الإنسان إن 5 عناصر من التنظيم قتلوا في الاشتباكات، فيما قتل ما لا يقل عن 3 من عناصر قوات النظام وحلفائه، إضافة لإصابة آخرين بجراح متفاوتة الخطورة.

ومنذ 13 مارس/آذار الماضي دخل تنظيم الدولة في معارك مع قوات النظام في بادية البوكمال وريف دير الزور وجنوب العاصمة دمشق.

واستهل تنظيم داعش هجماته قبل 28 يومًا، بهجوم على جنوب العاصمة دمشق، مكنه من التوسع في حي القدم، تبعته هجمات استهدفت المحطة النفطية التي سيطر عليها التنظيم كذلك في جنوب البوكمال وهجمات أخرى في منطقة حميمة وبادية الميادين.

وجاءت هجمات التنظيم بعد أسابيع من انحسار سيطرته في الضفة الشرقية لنهر الفرات، عقب انتهاء وجود بشكل كامل في ضفة الفرات الغربية، وسيطرة قوات سوريا الديمقراطية على معظم شرق الفرات باستثناء جيب لايزال يخضع لسيطرة التنظيم.

ويمتد الجيب المتبقي لتنظيم “داعش” في دير الزور من قرية البحرة إلى الحدود العراقية ـ السورية.

وقبل أسبوع نجح مسلحو تنظيم “الدولة الإسلامية” في السيطرة على حقل “عكاش” النفطي غرب مدينة البوكمال بريف دير الزور الشرقي، بعد اشتباكات مع عناصر النظام السوري.

وعزز من هجمات التنظيم المغانم التي حصل عليها نهاية الشهر الماضي، من كمين نصبه لرتل تابع لقوات النظام السوري في قرية أم الصلابيخ القريبة من منشأة الكم النفطية، المعروفة باسم “محطة T2″، والاستيلاء على 16 شاحنة محملة بالأسلحة الخفيفة والثقيلة والذخائر؛ وكان التنظيم قد سيطر على المحطة النفطية منتصف الشهر الماضي.

وفي سياق متصل قال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن تنظيم “الدولة الإسلامية”، يعمل على تحصين مواقعه جنوب دمشق، تحسباً لعملية عسكرية من المزمع أن تنفذ ضده مع انتهاء تنفيذ اتفاق دوما في الغوطة الشرقية.

وقال المرصد السوري إن تعزيزات عسكرية وصلت إلى قولت النظام في دمشق من حلب للمشاركة في هجوم على مخيم اليرموك والمناطق الخاضعة لسيطرة تنظيم “داعش” في جنوب دمشق، من أجل استعادة قوات النظام السيطرة على كامل العاصمة دمشق ومحيطها.

تنظيم “الدولة” يسيطر على حقل نفطي جديد في ريف دير الزور

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى