الأخبارسياسة

تقبيل علم تركيا يقود شرطيا مصريا للتقاعد المبكر

 

 

تقبيل علم تركيا يقود شرطيا مصريا للتقاعد المبكر

أحيل شرطي مصري (رتبته أمين شرطة) للتقاعد المبكر بسبب صور نشره عبر مواقع التواصل الاجتماعي أظهرت تقبيله واحتضانه للعلم التركي.

جاء ذلك بعدما أيدت اليوم الاثنين المحكمة الإدارية لرئاسة الجمهورية بمجلس الدولة، قرار الإحالة للتقاعد المبكر للشرطي الصادر من وزارة الداخلية.

ووفق وسائل إعلام مصرية، رفضت المحكمة دعوى الشرطي والتي تضمنت إلغاء قرار إحالته إلى الاحتياط وتعويضه عن الأضرار التي لحقت به.

وذكر تقرير صادر عن وزارة الداخلية إلى المحكمة الإدارية، بأن الشرطي المحال إلى التقاعد، نشر 3 صور شخصية له على حسابه في فيسبوك، وهو يرتدي الملابس الرسمية أمام مقر عمله في المركز الثقافي التركي، وظهر في إحداهم وهو يقبل العلم التركي.

وأشار التقرير إلى أن أمين الشرطة المحال إلى المعاش ردد عبارات بين زملائه، منها أنه يرغب في إنهاء خدمته من العمل بجهاز الشرطة المصرية، والسفر إلى تركيا للعمل هناك، كما أنه يغيب عن عمله أو يتأخر عن موعد بدء العمل.

واعتبرت المحكمة أن نشر المدعي تلك الصور على صفحته بموقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، بشكل معلن، يدل على تأييده ومناصرته لدولة أخرى تكن عداء لدولته التي يحمل جنسيتها، وأيدت المحكمة إحالته للاحتياط.

 

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى