الأخبارسلايدرسياسة

تظاهرة في لندن تنديدا بوعد “بلفور”

شارك المئات من أعضاء منظمات المجتمع  المدني فلسطينية وبريطانية في تظاهرة دعت إليها “حملة التضامن مع فلسطين” في العاصمة البريطانية لندن، اليوم السبت، تنديدا بوعد “بلفور” الذي مهد لقيام دولة إسرائيل على الأراضي الفلسطينية.

وتوجه المتظاهرون إلى ميدان البرلمان بعد أن عبروا شارع “بيكاديللي” وميدان “ترفلغار”، وسط اجراءات أمنية مش

وردد المشاركون في المظاهرة التي استمرت 4 ساعات، شعارات من قبيل “فلسطين حرة” و”العدالة من أجل فلسطين” و”إسرائيل دولة إرهابية”، حاملين الأعلام الفلسطينية ولافتات تندد بإسرائيل وتدعم فلسطين.

وخلال المظاهرة اندلعت مواجهات بين المشاركين في المظاهرة ومجموعة مؤيدة لإسرائيل اعترضت طريقهم، ما دفع الشرطة لتشكيل طوق أمني بين المتظاهرين والمجموعة المؤيدة لإسرائيل.

و”وعد بلفور”؛ هو الاسم الشائع لرسالة بعثها وزير الخارجية البريطاني الأسبق آرثر جيمس بلفور، في 2 نوفمبر 1917، إلى اللورد (اليهودي) ليونيل وولتر دي روتشيلد.

وتعهد بلفور في رسالته بأن تبذل حكومته قصارى جهدها لإنشاء وطن قومي لليهود في فلسطين.

ويطالب الفلسطينيون رسميًا وشعبيًا، بريطانيا بالاعتذار عن هذا الوعد، إلى جانب الاعتراف بالدولة الفلسطينية.

ومؤخرًا، رفضت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي، تقديم اعتذار للفلسطينيين، وأضافت في معرض احتفالها بالمئوية “نحن فخورون بدورنا في قيام دولة إسرائيل”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى