الأخبارسلايدرسياسة

تسريبات مجتهد.. بن سلمان والإمارات يدعمان انفصال كردستان لتهديد أردوغان

السعودية والامارات تدعمان استفتاء كردستان نكاية في اردوغان
السعودية والامارات تدعمان استفتاء كردستان نكاية في اردوغان

تسريبات مجتهد.. تعمل السعودية تحت ولاية الملك المنتظر والمتحكم الفعلي في البلاد محمد بن سلمان بالتنسيق مع الإمارات ومصر والبحرين وبرعاية أمريكية لتغير مبادئ وأصول ونهج الشعوب العربية بالمنطقة حتى تقضي على الإسلام السني المعتدل تماما وتأتئ بما يسمونه الإسلام الوسطي.

لم تترك هذه الدول فرصة واحدة حتى وتستغلها في القضاء على الرموز الإسلامية والعمل على تشويه هذه الرموز حتى وإن كان ذلك يضر بمصالح شعوب المنطقة كما مولت الانقلاب على الرئيس محمد مرسي في مصر والتى على إثرها نفذت قيادات من الجيش مجازر بحق المصريين وقضت تماما على نهوض أكبر دولة في الشرق الأوسط.

استفتاء كردستان فرصة قوية لاستغلالها من جانب هذه الدول نكاية في اردوغان حتى يمثل تهديدا للحدود التركية فنكاية في أردوغان وتقربا من إسرائيل سوف تدعم هذه الدول الاستفتاء نكاية في اردوغان.

مجتهد يكشف: السعودية والإمارات تدعم انفصال كردستان كناية بتركيا وخدمة لإسرائيل

المغرد الشهير “مجتهد” كشف عن دعم الإمارات والسعودية لانفصال إقليم كردستان عن العراق على الرغم من التصريحات العلنية الداعية لوحدة العراق.

وأضاف مجتهد في سلسلة تغريدات على تويتر “استفتاء كردستان العالم كله ضد الاستفتاء ما عدا إسرائيل والإمارات والسعودية وسبب حماس السعودية والإمارات وقوف مع إسرائيل ونكاية بتركيا”، موضحاً “كانت السعودية تخفي موقفها حتى تقوم بدور وساطة مزعومة تتحايل فيها لإنجاح الاستفتاء لكن العراقيين تجاهلوهم بالكامل فقرروا إعلان موقفهم”.

وبين أن دعم الاستفتاء “يأتي تبعا للحماس المبالغ فيه لخدمة النفوذ الصهيوني عند ابن سلمان وابن زايد والذي حار المراقبون في تفسير أسبابه”.

وعن الموقف الأميركي من الاستفتاء، ذكر مجتهد، أن مراقبون يتوقعون أنه لو أجري الاستفتاء، سوف تندلع حرب بين بغداد وأربيل تتورط فيها إيران وتركيا، ولهذا السبب تقف أمريكا ضد الاستفتاء خوفا من عودة تنظيم الدولة.

يذكر أن أحزاباً كردية أعلنت في اجتماع عقدته في 7 يونيو من العام الجاري، برئاسة رئيس الإقليم، مسعود بارزاني، تحديد يوم 25 سبتمبر موعداً لإجراء ​استفتاء شعبي​ حول استقلال الإقليم عن الدولة العراقية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى