الأخبارسلايدرمنوعات

تزويد المدارس بأجهزة لمراقبة “جودة الهواء “فى بريطانيا

 ذكرت صحيفة “الجارديان البريطانية”أن  السلطات فى البلاد قررت تزويد الصفوف الدراسية بأجهزة لمراقبة جودة الهواء، وذلك قبل إعادة فتح المدارس والكليات الحكومية بعد العطلة الصيفية، في محاولة لتحسين التهوية ومكافحة انتشار كورونا .

ويأتي القرار الذي أعلنه وزير التعليم،جافين ويليامسون، بعد حملة من قبل نقابات العاملين بالمدارس، من أجل تحقيق تهوية أفضل في الصفوف، حيث تشير بعض الأبحاث إلى أن “فيروس كورونا ينتقل بشكل أساسي عبر جزيئات محمولة جوا، مما يجعل الأماكن المغلقة أرضا خصبة للعدوى”.

واعتبارا من سبتمبر المقبل، ستنفق وزارة التعليم البريطانية 25 مليون جنيه إسترليني (34 مليون دولار)، لتوفير 300 ألف جهاز مراقبة لمستويات ثاني أكسيد الكربون، لتنبيه الموظفين والطلاب في حالة ارتفاع المستوى، مما يعني أن هناك حاجة لهواء نقي.

وقالت الوزارة إن أجهزة المراقبة “ستمكن الموظفين من العمل بسرعة عندما تكون التهوية رديئة، وستوفر الطمأنينة بشأن التدابير المتخذة للحفاظ على تهوية جيدة”.

بدوره قال ويليامسون إن “تزويد جميع المدارس بأجهزة مراقبة ثاني أكسيد الكربون، سيساعد الإدارات على التأكد من تطبيق الإجراءات الصحيحة، مما يقلل من أي تأثير محتمل على عملية التعليم، ويسمح لهم بالتركيز على الدروس التي تعطى للطلاب”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى