الأخبارسلايدرسياسة

تركيا ترد على منح اليونان حق اللجوء لأحد مدبري الانقلاب

ردت  وزارة الخارجية التركية على اليونان بعد قبولها طلب لجوء لأحد الضالعين في الانقلاب الفاشل على الرئيس رجب طيب أردوغان وقال أن اليونان أظهرت مجددا أنها دولة تحمي وتؤوي مدبري الانقلاب”.

وقالت الحكومة اليونانية، إنها قدمت طلبا لإلغاء قرار إداري بمنح حق اللجوء لجندي تركي، فر إلى اليونان بعد محاولة انقلاب وقعت عام 2016.

ووفقا لما نشرته وكالة “رويترز”، فإن محكمة استئناف يونانية سوف تنظر في الطلب.

وأعلن مسؤول حكومي يوناني أن “أثينا ستواصل التمسك بموقفها الثابت فيما يتعلق بالجنود الثمانية، مثلما تم التعبير عنه مرارا وأيضا في العلن”.

وذكرت الحكومة اليونانية أنها “لا تؤيد الضالعين في الانقلاب الفاشل وأن النظام القضائي في البلاد مستقل”.

ومن جانبه صرح مسؤول بالشرطة اليونانية أنه سيتم الإفراج عن الجندي الذي منح حق اللجوء.

وقررت المحاكم اليونانية منع طلبين لترحيل الجنود من جانب السلطات التركية، الأمر الذي أغضب أنقرة وكشف عن مدى توتر العلاقات بين البلدين العضوين في حلف شمال الأطلسي، واللذين ما زالا على خلاف بشأن العديد من القضايا.

يذكر أن ثمانية جنود أتراك كانوا قد فروا إلى اليونان، في أعقاب الانقلاب الفاشل الذي وقع في يوليو/ تموز من العام الماضي. وقدم سبعة منهم طلبات للجوء ورفضت لكن تم الإبقاء عليهم رهن الاحتجاز الوقائي.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى