الأخبارسياسة

تركيا : افتتاح كوسوفو سفارة في القدس المحتلة انتهاك للقانون الدولي

 

تركيا : افتتاح كوسوفو سفارة في القدس المحتلة انتهاك للقانون الدولي

أبدت  الخارجية التركية، الأحد، عن “قلقها العميق” إزاء افتتاح كوسوفو سفارتها لدى إسرائيل في القدس المحتلة.

واعتبرت تركيا  أن ذلك الإجراء ينتهك القانون الدولي وقرارات الأمم المتحدة.

وقالت الخارجية التركية، في بيان: “تركيا تعبر قلقها العميق وإدانتها للقرار”، مبينة أن “قرار كوسوفو بافتتاح سفارة في القدس، متجاهلة وضع الشعب الفلسطيني، مؤسف للغاية ويضر بحل الدولتين وأمال السلام في المنطقة”.

وأضاف البيان أن تركيا ” تدعو زعماء كوسوفو إلى التراجع عن هذه الخطوة غير الشرعية وغير المسؤولة”، مشيرة إلى أنهم “تصرفوا بشكل مخالف لقرارات الأمم المتحدة المتعلقة بوضع القدس”.

وهذا ليس التنديد التركي الأول بخطوة كوسوفو تجاه إسرائيل، حيث سبق للرئيس “رجب طيب أردوغان” أن حذر من أن الخطوة قد تضر بالعلاقات المستقبلية بين البلدين.

وفي وقت سابق، الأحد، أعلنت وزارة الخارجية الكوسوفية، افتتاح سفارتها رسميا في القدس وبدء عملها.

وأضافت أن الهدف من افتتاح السفارة في القدس؛ هو “تحسين العلاقات بين كوسوفو وإسرائيل، والتأكيد على تعزيز مكانة كوسوفو في الساحة الدولية”.

 

وأشارت إلى أنه بوضع لوحة السفارة ورفع علم كوسوفو عليها في إسرائيل، تكون حكومة بريشتينا قد أوفت بالتزامها في إنشاء بعثة دبلوماسية في القدس.

 

وفي سبتمبر 2020، وقع قادة صربيا وكوسوفو اتفاقا في واشنطن على تطبيع علاقاتهما الاقتصادية، إلى جانب تطبيع العلاقات بين كوسوفو وإسرائيل وإقامة علاقات دبلوماسية.

 

ومطلع فبرايرالماضي  ، تم التوقيع على اتفاق بدء العلاقات الدبلوماسية رسميا بين كوسوفو وإسرائيل، وفي اليوم نفسه، أعلن مسؤولون إسرائيليون الموافقة على طلب كوسوفو فتح سفارة في القدس المحتلة.

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى