منوعات

تأثير لقاحات كورونا على النساء الحوامل

توصلت دراسة بريطانية حديثة لا سيما مع انتشار المتحور “دلتا” الذي ظهر لأول مرة في الهند.لتبين أن النساء الحوامل بعد ان كانت مستثنيات دائما من الحصول على اللقاحات المضادة لفيروس كورونا، تأتي لتغير هذة الحقيقة. 

ورصدت بيانات نشرتها جامعة أوكسفورد تعرض الحوامل غير المطعمات لخطر أكبر من فصيلة “دلتا”، حيث قد تصاب الأم وجنينها بالفيروس .

وتشير الأرقام إلى أن حالة واحدة من كل 10 نساء حوامل يدخلن المستشفى مصابات بأعراض “كوفيد 19” تتطلب عناية مركزة، وتلد واحدة من كل 5 نساء قبل الأوان.

وذكرت الدراسة أنه “لم يتم إدخال أي امرأة حامل تلقت جرعتين من اللقاح إلى المستشفى بسبب كورونا، بين بداية الوباء العام الماضي وأوائل يوليو الجاري”.

وقالت كبيرة الباحثين في الدراسة البروفيسورة ماريان نايت: “تم إدخال حوالي 200 امرأة حامل إلى المستشفى بسبب كورونا الأسبوع الماضي. لا يمكنني أن أؤكد بقوة أكبر على أهمية تطعيم النساء الحوامل من أجل حمايتهن وحماية أطفالهن”.

لكن الأكاديمية حثت “جميع النساء الحوامل” على تلقي لقاحات مضادة لفيروس كورونا، من أجل حماية أنفسهن وأطفالهن الذين لم يولدوا بعد.

و”إلى أن يتم تطعيمهن، على النساء الحوامل الاستمرار في الانتباه الشديد لإجراءات التباعد الاجتماعي، بما في ذلك ارتداء الأقنعة واتخاذ مسافة مترين والتواجد في الهواء الطلق كلما أمكن ذلك”.

ووجدت البيانات أن جميع النساء الحوامل تقريبا -أكثر من 99 بالمئة- اللواتي يدخلن المستشفى بسبب إصابتهن بكورونا، لم يكن ممن تلقوا التطعيمات.

وقالت نايت: “الأخبار السارة للغاية أن عددا قليلا جدا من النساء الحوامل المطعمات تم إدخالهن إلى المستشفى بسبب (كوفيد 19)”.

وتابعت: “ومع ذلك، من المقلق للغاية أن دخول النساء الحوامل إلى المستشفى مصابات بالفيروس آخذ في الازدياد، وأن النساء الحوامل يبدو أنهن أكثر تضررا من المتحور دلتا”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى