الأخبارسياسة

روك مارك: أي مساس بتركيا اعتداء على بلادنا

 

 

 

 

قال رئيس بوركينافاسو “روك مارك كريستيان كابوري” اليوم الخميس أن أي مساس بتركيا هو بمثابة اعتداء على بلاده، والعكس كذلك.

 

خلال مؤتمر صحفي عقد مع نظيره التركي، رجب طيب أردوغان، في المجمع الرئاسي بالعاصمة أنقرة التي يزورها رسميا.

 

وأوضح كابوري أن لقائه مع أردوغان كان “مثمرا وبناءً للغاية”، مشيرا أن زيارته إلى أنقرة تعد أول زيارة لرئيس بوركيني إلى تركيا.

 

وشدد على “ضرورة تعزيز علاقات التعاون بين البلدين في كافة المجالات والقطاعات”، شاكرا نظيره التركي على دعمه لبوركينافاسو في مجال مكافحة الإرهاب.

 

وفيما يتعلق بالجانب الاقتصادي، صرح الرئيس البوركيني بأن اللجنة الاقتصادية المشتركة بين بلاده وتركيا ستعقد خلال فترة قريبة.

 

وأكد أن حكومة بلاده ترغب في تنويع العلاقات التجارية مع تركيا، مشيرا إلى وجود تواصل مع الوكالة التركية للتعاون والتنسيق “تيكا” في هذا الشأن.

 

وأردف قائلا: “تركيا ترغب في تعزيز علاقاتها مع دول القارة الإفريقية، وهي صادقة في ذلك، وقد وجهت دعوة رسمية للرئيس أردوغان، لزيارة بلادنا”.

 

وعن تطورات الأوضاع في السودان، قال الرئيس البوركيني: “ليست لدينا معلومات كافية عمّا يجري في هذا البلد، لكن بالمفهوم الديمقراطي، فإننا ندين أي محاولة انقلابية”.

 

وفي وقت سابق الخميس، أعلن وزير الدفاع السوداني عوض بن عوف، عزل الرئيس عمر البشير واعتقاله، وبدء فترة انتقالية لعامين تتحمل المسؤولية فيها اللجنة الأمنية العليا والجيش.

 

جاء ذلك في بيان بثه التلفزيون الرسمي السوداني، وأعلن فيه “بن عوف” أيضاً إعلان حالة الطوارئ لمدة ثلاثة أشهر وحظر التجوال لمدة شهر اعتبارا من مساء الخميس.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى