أمة واحدةسلايدر

بنيران هندية.. مقتل ثلاثة كشميريين في «كشمير المحتلة»

رسالة أعضاء البرلمان الأوروبي بشأن حالة الساعة «كشمير المحتلة» تطور كبير

استشهد أمس ثلاثة كشميريين في منطقتي بولواما وبانديبورا بـ«كشمير المحتلة» في إطار أعمال إرهاب الدولة الهندية.

قتلت القوات الهندية شابين خلال عملية تطويق وتفتيش فى منطقة ناجبران تارسار بمنطقة بولواما.

استشهد مدنياً يبلغ من العمر 50 عاماً يُدعى محمد عبد الله في معسكر للجيش في منطقة طربال بناحية بانديبور.

وأثار مقتل الرجل احتجاجا في منطقة البكرور مما دفع سلطات الاحتلال إلى قطع خدمة الهاتف المحمول.

وأعرب زعيم تجمع الحرية، غلام محمد خان سوبوري، في بيان صدر في سريناغار، عن قلقه الشديد إزاء زيادة عمليات التطويق والتفتيش التي تقوم بها القوات الهندية في الإقليم.

كما قام مع وفد بزيارة مناطق واربورا ودانغاربورا وبراثكالان في سوبور وأعرب عن تضامنه مع أسر الشباب الذين استشهدوا مؤخرًا على يد القوات الهندية.

طالبت الحركة الجماهيرية «جامو وكشمير» في بيان بالإفراج الفوري وغير المشروط عن جميع قادة ونشطاء تجمع أحزاب الحرية..

تحتجزهم الهند بشكل غير قانوني والذين يقبعون في سجون مختلفة في «كشمير المحتلة» والهند.

وأغارت وكالة التحقيق الوطنية الهندية سيئة السمعة على 14 موقعًا في الأراضي المحتلة، أمس،

فيما يتعلق بحالتين منفصلتين لاستعادة الأجهزة المتفجرة المرتجلة.

تم تنفيذ المداهمات من قبل رجال المخابرات الوطنية في مناطق مختلفة بما في ذلك شوبيان وإسلام أباد وبانيهال وجامو.

وفي الوقت نفسه، وصفت الملصقات التي تم لصقها في مناطق مختلفة من الأراضي المحتلة يوم 05 أغسطس 2019 بأنه يوم أسود في تاريخ «كشمير المحتلة».

في 5 أغسطس 2019، ألغت الحكومة الهندية الفاشية بقيادة ناريندرا مودي الوضع الخاص لـ «كشمير المحتلة»

ووضعت المنطقة تحت حصار عسكري صارم.

الكشميريون تحركات الهند غير القانونية

وقال رئيس منظمة إسلامي تنظيم آزادي، عبد الصمد إنكيلابي، في بيان صدر في سريناغار،

إن الكشميريين لم يقبلوا التحركات الهندية غير القانونية والأحادية الجانب في 5 أغسطس 2019

وسيواصلون نضالهم من أجل الحرية حتى النجاح الكامل.

تسببت الأمطار الغزيرة في غاندربال والمناطق المجاورة لها في حدوث خرق في قناة في بابا وايل بادشاهباغ ،

مما تسبب في حدوث فيضانات مفاجئة. وقال شهود عيان إن المياه دخلت عدة منازل وحقول زراعية ومعسكرات للجيش الهندي.

البرلمان الأوروبي قلق

حث ستة عشر برلمانيًا أوروبيًا رسالة إلى كبار المسئولين في المفوضية الأوروبية، 

يحثون فيها الاتحاد الأوروبي على رفع صوته بشأن الوضع الإنساني السائد في «كشمير المحتلة».

في الرسالة الموجهة إلى رئيسة المفوضية الأوروبية، أورسولا فون دير لاين، ونائب الرئيس جوزيب بوريل،

دعاهم أعضاء البرلمان الأوروبي إلى نقل القلق البالغ نيابة عن الاتحاد الأوروبي..

بشأن انتهاكات حقوق الإنسان والحريات الأساسية في «كشمير المحتلة»

إلى جانب اتخاذ إجراءات عاجلة لمعالجة حالة حقوق الإنسان المقلقة في المنطقة.

وصفت كشمير للخدمات الإعلامية الرسالة، 

بأنها تطور كبير يظهر أن المشرعين والبرلمانيين في العالم يدركون الفوضى التي أطلقتها الهند في «كشمير المحتلة».

وأعرب التقرير عن ثقته في أن المفوضية الأوروبية ستأخذ الرسالة على محمل الجد وستحث الهند على وقف القتل والدمار في الإقليم.

وأشاد رئيس مجلس كشمير في أوروبا، علي رضا سيد، في بيان له في بروكسل، بالبرلمانيين الأوروبيين..

لإثارة قلقهم بشأن الوضع الخطير لحقوق الإنسان في منظمة «كشمير المحتلة».

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى