منوعات

بسبب ثوران بركان.. إجلاء سكان جزيرة كاملة في غينيا الجديدة

إجلاء سكان جزيرة كاملة في غينيا الجديدة
إجلاء سكان جزيرة كاملة في غينيا الجديدة

أمرت سلطات غينيا الجديدة الشرطة بالبدء في إجلاء سكان جزيرة كاملة ويقدر عددهم بحوالي 600 شخص يعيشون في جزيرة كادوفار بعد ان بدء ثوران البركان.

وبدأ البركان يظهر علامات النشاط برمي الرماد من يوم الجمعة الماضي. وكثف النشاط نهار يوم الأحد. وشوهدت آخر علامات نشاط البركان منذ 40 عاما، بحسب ما نقلته إذاعة “نيو زيلاند”.

وقامت السلطات بإجلاء السكان المحليين إلى الجزر المجاورة. وأوصى المرصد البركاني في مدينة رابول بأن القوارب والسفن لا تقترب من الجزيرة. ووفقا لبعض المصادر، فحوالي 50٪ من أراضي كادوفار مغطاة بالحمم البركانية.

وتقع جزيرة كادوفار، التي عرضها كيلومتران، على بعد 40 كيلومترا شمال غرب جزيرة مانام. وفي عام 2004، قامت السلطات أيضا بإجلائه بسبب ثورة بركانية.

وبابوا — غينيا الجديدة هو جزء من ما يسمى “حلقة نار المحيط الهادئ” — ذات النشاط الزلزالي العالي، ويمثل 90٪ من جميع الزلازل على الأرض.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى