الأخبارسلايدرسياسة

بث مباشر.. انطلاق موكب المومياوات الملكية إلى متحف الفسطاط

انطلق قبل قليل، أول موكب مومياوات يضم 22 ملكا وملكة فرعونية، بالتزامن مع غروب الشمس، من المتحف المصري بميدان التحرير إلى المتحف القومي للحضارة المصرية بمدينة الفسطاط شرق القاهرة.

 وتعود المومياوات التاريخية إلى 18 ملكا و4 ملكات، من بينها مومياء للملك رمسيس الثاني الذي حكم مصر من عام (1279 إلى 1213 ق.م).

ويتقدم الموكب المعروف إعلاميا باسم “الرحلة الذهبية” استعراضات فنية وخيول، ويتم حمل المومياوات على متن عربات ذات لون ذهبي مشابهة للطراز الفرعوني.

وأغلقت وزارة الداخلية عددًا من المحاور المرورية أمام جميع أنواع المركبات والأفراد بالتزامن مع انطلاق الموكب، ويشمل الغلق منافذ الدخول والخروج لميدان التحرير بالقاهرة، بجانب غلق منطقة “كورنيش النيل”، وشوارع الموكب مع غلق محطة مترو السادات المتاخمة للمناطق المذكورة.

والمومياوات التي تم اكتشافها على دفعتين من موقع جنوبي مصر عامي 1871 و1898، تم تجهيزها لتكون أيقونة بمتحف الحضارة، لجذب الزائرين إليها.

بدوره قال الدكتور خالد سعد، مدير عام آثار ما قبل التاريخ بوزارة الآثار، إن الرحلة الذهبية التي يشاهدها العالم أجمع، أكبر دليل على عظمة المصريية القدماء وتؤكد في الوقت نفسه ريادة الأحفاد.

وخلال تصريحات للتلفزيون المصري، قال سعد، إن عملية حفظ المومياوات تضمنت وضع كل واحدة منها في كبسولة نيتروجين، خالية من الأوكسجين، حتى لا تتضرر من الرطوبة، هذا إلى جانب البكتيريا والفطريات والحشرات.

ولفت إلى أنه سترافق كل مومياء أي متعلقات خاصة تم اكتشافها بجانبها، بما في ذلك توابيتها، كما ستعرض الشاشات المرافقة أيضا الأشعة المقطعية التي تكشف ما هو تحت اللفائف، وأي كسور في العظام أو الأمراض التي أصابت المومياء.

https://www.youtube.com/watch?v=X5Qfo7EmFQY

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى