الأخبارسلايدر

بتكلفة يتحملها الزائر.. السعودية تفرض حجراً صحياً على القادمين إليها

قالت الهيئة العامة للطيران المدني في السعودية، الثلاثاء، إنه يتعين على الأجانب القادمين إلى المملكة الخضوع لحجر صحي لمدة أسبوع في أماكن تقرها الحكومة، اعتباراً من 20 مايو/أيار 2021، لمكافحة انتشار فيروس كورونا.

وكالة الأنباء السعودية نقلت عن مسؤول في وزارة الداخلية -لم تذكر اسمه- قوله إنه مع عودة فتح المملكة، فإن الأفراد المستثنين مثل السعوديين، وطواقم السفر الجوي والدبلوماسيين، سيكون عليهم الخضوع للحجر الصحي في منازلهم.

كذلك ألزمت الهيئة شركات الطيران بالتعاقد مع دور ومرافق الإيواء المعتمدة من وزارة السياحة، من أجل إقامة المسافرين الخاضعين للحجر الصحي، وستضاف التكلفة إلى سعر تذكرة الطيران.

إلا أنه لا يتعين على الأشخاص الذين تلقوا التطعيم الكامل الخضوع لحجر صحي إذا قدموا شهادة بذلك.

ويجب على المسافرين الأجانب الذين تزيد أعمارهم عن ثماني سنوات إظهار نتيجة سلبية لفحص (بي.سي.آر) للكشف عن فيروس كورونا لا تتجاوز 72 ساعة قبل موعد الرحلة.

يأتي ذلك ضمن قرارات جديدة فرضتها المملكة بسبب جائحة كورونا، إذ أعلنت الرياض الأسبوع الفائت أنها ستشترط تلقي لقاح كورونا للحضور إلى مقرات العمل في القطاعين العام والخاص.

قدّمت المملكة أكثر من 10 ملايين جرعة من لقاحات فيروس كورونا التي اعتمدتها وهي فايزر/بايونتيك وأسترازينيكا وموديرنا لسكانها البالغ عددهم نحو 32 مليون نسمة منذ انطلاق عملية التطعيم.

كانت المملكة قد أعلنت كذلك، الأسبوع الماضي، أنها ستسمح لمواطنيها الذين تلقوا لقاح كورونا بالسفر خارج البلاد بدءاً من تاريخ رفع الحظر في 17 أيار/مايو الجاري، بعد أكثر من عام على فرض قيود للسفر بسبب تفشي الجائحة.

وفي بداية شهر رمضان، قرّرت السلطات السعودية السماح فقط للأشخاص الذين تلقوا اللقاح المضاد لفيروس كورونا بأداء مناسك العمرة والصلاة في المسجد الحرام في مكة المكرمة خلال شهر الصوم.

أما فيما يتعلق بالحج، فنقلت وكالة رويترز عن مصادرها أن السعودية تدرس منع الوافدين من الخارج من الحج للعام الثاني على التوالي في ظل انتشار فيروس كورونا عالمياً والقلق الناجم عن ظهور سلالات متحورة جديدة منه.

إذا اتُّخذ هذا القرار فسيقتصر الحج على المواطنين السعوديين والمقيمين في المملكة ممن تلقوا لقاحاً مضاداً لكورونا أو تعافوا من الإصابة بمرض كوفيد-19 قبل شهور على الأقل من موعد الحج.

كانت المملكة قد منعت الحجاج القادمين من الخارج العام الماضي بسبب جائحة كورونا لأول مرة في تاريخ المملكة المعاصر، وسمحت لعدد محدود فحسب من المواطنين السعوديين والمقيمين بأداء الفريضة.

يُشار إلى أن السعودية سجلت حتى اليوم الثلاثاء 11 مايو/أيار 2021، أكثر من 427 ألف إصابة بالفيروس وأكثر من 7000 حالة وفاة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى